موقع موالٍ يهاجم وزارة التجارة الداخلية بسبب ارتفاع الأسعار - It's Over 9000!

موقع موالٍ يهاجم وزارة التجارة الداخلية بسبب ارتفاع الأسعار

بلدي نيوز-(فراس عزالدين) 

هاجم موقع "أخبار سورية اﻻقتصادية" الموالي، وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابعة للنظام، في تقريرٍ له، بسبب موجة ارتفاع اﻷسعار التي بلغت ذورتها في رمضان.

وقال الموقع الموالي إن المسؤولين في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، منذ بداية شهر آذار الماضي حتى اليوم، يلاحظ أنهم يطلقون الوعود والتصريحات الإعلامية دون الرجوع والتأكد من المخازن الموجودة في مستودعات الوزارة، وأصبح المواطن ينظر الى التصريحات متل "حذورة رمضان"!

ويشار إلى أنّ الوزارة المعنية وعددٌ من السؤولين فيها، وعدو بتوزيع مادة زيت عباد الشمس عبر البطاقة الذكية، وكذلك توزيع المعلبات والبرغل والسمنة والشاي.

ويذكر التقرير ذاته أنّ الوزارة التابعة للنظام، بعد مضي أسابيع على تلك الوعود، اعتذرت عن توزيعها بحجة وجود نقص بمادة الزيت نتيجة توقف خط إنتاجه، وقلة توريدات الشاي. 

وزاد الطلب على مادة زيت دوار الشمس في صالات المؤسسة كون الليتر يباع ضمن الصالات ب800 ليرة، بينما سعره في الأسواق بحدود 1500 ليرة، ويزداد الطلب عليه من قبل العائلات نتيجة ارتفاع سعر ليتر زيت الزيتون البلدي إلى أكثر من 2500 ليرة.

وعنون تقرير "أخبار سورية اﻻقتصادية"؛ "من يجد الحل.. (في زيت ما في زيت) حزورة تصريحات وزارة التموين في رمضان".

وشهدت مناطق النظام موجة من الغلاء وفقدان المواد الغذائية في السوق بشهر رمضان، ﻻسيما البندورة والبطاطا، وسط استياء شعبي، إﻻ أنّ القسط اﻷكبر من التهكم تم تحميله على "الحكومة"، خشية بطش النظام.

مقالات ذات صلة

البنتاغون يحذر من فرار عناصر "دا-عش" المحتجزين لدى قسد

محرمات العيد في مناطق سيطرة النظام

تعرف إلى إجراءات حكومة النظام الجديدة لمواجهة "كورونا"

البطيخة السورية تشعل مواقع التواصل اﻻجتماعي

تركيا تنشر منظومة دفاع جوي في إدلب

واشنطن بوست: خطر كبير يهدد نظام الأسد قريبا