تحسبا لهجمات "دا-عش".. ميليشيات إيران تغلق المعابر وتستنفر في البوكمال - It's Over 9000!

تحسبا لهجمات "دا-عش".. ميليشيات إيران تغلق المعابر وتستنفر في البوكمال

بلدي نيوز - (خاص)

شهد ريف مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي، اليوم الخميس، استنفارا من جانب عناصر الميليشيات الإيرانية في المنطقة تحسبا لأية هجمات من جانب تنظيم "داعش" بالتزامن مع العمليات العسكرية في الجانب العراقي.

وقال موقع "نهر ميديا" المختص بنقل أخبار المنطقة الشرقية، إن الميليشيات الإيرانية التابعة للحرس الثوري أوقفت عمل معابرها الخاصة، وحولت مرور الشاحنات إلى معابر القائم الرسمي.

وأضاف الموقع، أن الميليشيات استنفرت بشكل كامل في ريف مدينة البوكمال عند الحدود السورية العراقية، بالتزامن مع عمليات عسكرية من ميليشيا "الحشد الشعبي" وتنظيم "داعش" غربي العراق.

وكانت ذكرت مصادر إعلامية، أن قائد القوة الجو- فضائية بـ"الحرس الثوري الإيراني" أمير علي حاجي زاده، الأربعاء الماضي، مدينة البوكمال على الحدود السورية العراقية شرقي ديرالزور. 

وقالت صحيفة "جسر" المعارضة، إن "زاده" وصل إلى البوكمال بشكل سري برفقة قادة من الميليشيات المدعومة من طهران، وغادرها بذات اليوم إلى العراق عبر معبر القائم الذي كان دخل عبره إلى سوريا. 

وتحتل مدينة البوكمال موقعا استراتيجيا بالنسبة لإيران، وتسيطر الميليشيات الشيعية المدعومة من إيران على البادية وشرق دير الزور بشكل أساسي، حيث تعتبر المنطقة طريق الميليشيات من إيران عبر العراق إلى سوريا.

وفي إطار الصراع بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية، تعرضت الميليشيات الإيرانية في  البوكمال والبادية السورية، أكثر من مرة لغارات أمريكية استهدفت بشكل أساسي ميليشيات مدعومة من إيران، شاركت باستهداف القوات الأمريكية في العراق، كما شنت طائرات إسرائيلية أكثر من مرة غارات جوية على قواعد الميليشيات الإيرانية في ذات المنطقة

مقالات ذات صلة

مقتل عنصر سابق في تنظيم "دا-عش" شرق درعا

قتلى وجرحى بالعشرات لميليشيا "لواء القدس" في ديرالزور

لتورطه بتهريب نساء التنظيم.. قسد تعتقل قائد حرس "مخيم الهول" بريف الحسكة

قتيل وجرحى من ميليشيا "الدفاع الوطني" بانفجار لغم في ريف الرقة

غاز درعا إلى "مطابخ الأصدقاء" والجهات العامة.. فمن هم؟

خوفا من روسيا.. إيران تعيد دفع رواتب عناصر ميليشياتها في سوريا