كندا تنضم للمطالبين بمحاكمة نظام الأسد وتسليم أسلحته الكيماوية - It's Over 9000!

كندا تنضم للمطالبين بمحاكمة نظام الأسد وتسليم أسلحته الكيماوية

بلدي نيوز

دانت الخارجية الكندية استخدام نظام الأسد للسلاح الكيماوي ضد المدنيين في سوريا، ردا على التقرير الذي أكد قصف النظام بالغاز السام ريف حماة في عام 2017.

وقال وزير الخارجية الكندي، فرانسوا فيليب، إن بلاده "تدين هجمات نظام الأسد المتكررة والمستنكرة أخلاقياً على الشعب السوري، ولا سيما استخدامه للأسلحة الكيميائية، وأي استخدام لها هو انتهاك بغيض للقانون الدولي".

وأضاف: "كندا تؤيد الجهود المبذولة لضمان محاسبة مرتكبي الجرائم، وكدولة طرف في اتفاقية الأسلحة الكيميائية، فإن سوريا ملزمة بالقضاء التام على برنامج تلك الأسلحة في سوريا".

وطالب الوزير نظام الأسد "بإعلان مخزونه الكامل من السلاح الكيميائي دون تأخير، حتى يتم تدميره بشكل صحيح، كما هو مطلوب بموجب اتفاقية الأسلحة الكيميائية".

وحملت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، يوم الأربعاء الماضي، للمرة الأولى، النظام السوري مسؤولية اعتداءات بالأسلحة الكيميائية استهدفت بلدة اللطامنة في ريف حماة في العام 2017.

ووقع هجوم بالكلور على مدينة اللطامنة يوم الخميس 30 آذار 2017، بقصف من طائرة حربية تابعة للنظام قامت بإسقاط برميل "أم 4 آلاف" يحتوي على السارين في جنوب اللطامنة، حيث أصيب 60 شخصا بحالات اختناق، وفق تقرير المنظمة.

وقال منسق فريق التحقيق التابع للمنظمة "سانتياغو أوناتي لابوردي" في بيان له، إن فريقه "خلص إلى وجود أسس معقولة للاعتقاد بأن مستخدمي السارين كسلاح كيميائي في اللطامنة في 24 و30 آذار 2017 والكلور في 25 آذار 2017، هم أشخاص ينتمون إلى القوات الجوية العربية السورية".

وجاء في ملاحظات المنسق العام للجنة المكلفة بتحديد مرتكبي الهجمات: "خلص المعهد الدولي لتكنولوجيا المعلومات إلى وجود أسباب معقولة للاعتقاد بأن مرتكبي استخدام السارين كسلاح كيميائي في اللطامنة يومي 24 و 30 آذار 2017، واستخدام الكلور كسلاح كيميائي في 25 آذار 2017 كانوا أفراد يتبعون لسلاح الجو العربي السوري".

مقالات ذات صلة

الحصيلة بلغت 1000.. "صحة النظام" تعلن تسجيل 55 إصابة جديدة بفيروس كورونا

صفحات موالية تروج لنقل النظام جرحى تفجير بيروت لسوريا

ميسي يساعد أطفال سوريا في تسع محافظات

"إم تي إن" للاتصالات تعتزم الانسحاب من سوريا

اﻹعلام الموالي يقر: استيراد المواد الغذائية لا يخضع لـ"قانون قيصر"

ارتفاع عدد إصابات كورونا في الشمال السوري إلى 40 حالة