سخرية من تعقيم صور الأسدين خشية من "كورونا" - It's Over 9000!

سخرية من تعقيم صور الأسدين خشية من "كورونا"

بلدي نيوز- (عمر يوسف)

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لعمال وعناصر وهم يرشون صور بشارالأسد ووالده حافظ في إحدى الغرف بالمبيدات والمعقمات، في إطار إجراءات مكافحة انتشار فيروس "كورونا".

وأثارت الصور سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي من قيام الأشخاص برش صور الأسد بالمبيدات، معتبرين أن الأسد هو الفيروس الذي يجب الحذر منه لأنه الأشد فتكا من كورونا.

وقال حساب باسم "أحمد حداد" على موقع فيسبوك، إن هذا العامل يجب أن يمنح جائزة لأنه اكتشف أين هو الفيروس الحقيقي في سوريا، في حين رد أخر باسم "نجم الدين"، إن حملة التعقيم في سوريا يجب أن تبدأ من الفيروس الأشد فتكا وقتلا للسوريين.

وحتى اللحظة، أعلن نظام الأسد عن حالة إصابة واحد بفيروس "كورونا" في سوريا، وسط شكوك بانتشار المرض جراء اختلاط الميليشيات الإيرانية بالمدنيين.

وكانت حكومة النظام أعلنت عن فرض حظر تجوال في مناطق سيطرتها في سوريا، يمتد من الساعة السادسة مساء وحتى السادسة صباحا، اعتبارا من الغد الأربعاء.

وذكرت وكالة "سانا" الناطقة باسم النظام، أن حظر التجوال يأتي ضمن ما وصفتها بالجهود لمنع انتشار فيروس "كورونا" في سوريا، وسوف يتم تأمين الخبز للمواطنين بجميع المناطق والأحياء من خلال السيارات الجوالة والمعتمدين وبإشراف مباشر من الوحدة الإدارية لمنع التجمعات.

وأشارت إلى أن الحظر يشمل إغلاق جميع المحلات التجارية بالكامل، ومنع التجوال بالشوارع خلال فترة الحظر و"سيتم إتخاذ عقوبات قانونية صارمة بحق كل مخالف"، حسب وصفها.

ويوم الأحد الماضي، أعلن النظام السوري عن أول إصابة في البلاد بعد أن أشارت تقارير غير مؤكدة إلى اكتشاف الفيروس والتعتيم على ذلك وهو ما نفاه النظام، وكانت تقارير إعلامية تحدثت عن تسجيل عدة إصابات في مناطق النظام.

مقالات ذات صلة

الوضع بسوريا على جدول أعماله.. اجتماع للتحالف الدولي ضد تنظيم "دا-عش" في روما

مشفى درعا الوطني.. مثال سيء للواقع الطبي في الجنوب

15 سلعة في دمشق على موعد جديد مع الغلاء

النظام يعتزم تحويل قطاع النفايات إلى مصدر دخل للاقتصاد!

إعادة تأهيل معمل الفوسفات في حمص والمستفيد روسيا

برلمانيون لبنانيون موالون للأسد يزورون دمشق