"رايتس ووتش" تحذر من تداعيات "كورونا" على المعتقلين في سجون النظام - It's Over 9000!

"رايتس ووتش" تحذر من تداعيات "كورونا" على المعتقلين في سجون النظام

بلدي نيوز

طالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش" بالتفكير في وضع المعتقلين في سجون النظام في سوريا مع تداعيات فيروس "كورونا" المحتملة، محذرة من احتمال أن يكون وضعهم كارثيا.

وذكرت المنظمة في تقرير لها، أن عشرات آلاف المحتجزين يقبعون في سجون النظام، اعتُقل الكثير منهم تعسفيا بسبب مشاركتهم في احتجاجات سلمية، أو بسبب التعبير عن رأي سياسي معارض. 

وأشارت المنظمة إلى أن التعذيب والإعدامات تتسبب بمقتل الآلاف من المحتجزين لدى النظام السوري، لكن السجناء يموتون أيضا بسبب الظروف المروّعة في السجون.

وتحدثت "هيومن رايتس ووتش" عن مقابلة محتجزين سابقين وصفوا الظروف في زنازينهم التي انتهكت حقوقهم في الصحة والحياة، وارتقت في بعض الأحيان إلى حد التعذيب أو المعاملة اللاإنسانية أو المهينة.

وقال محتجز سابق لـ "هيومن رايتس ووتش" في 2015: "إذا التقطت صورا للمعتقلين الآن لرأيت أناسا يشبهون أولئك الذين في صور قيصر، فيما عدا أنهم على قيد الحياة/ محظوظون أولئك الذين ماتوا".

ووصفت المنظمة أن الأمر المرعب هو أن "سلطات النظام علمت بهذه الظروف، وفرضتها عبر حرمان المحتجزين من الطعام الكافي، والرعاية الطبية، ومرافق الصرف الصحي، والتهوية والمساحة".

وتحدثت المنظمة عن إصرار النظام على أنه لم تُسجَّل أي إصابة مؤكدة بفيروس "كورونا" في سوريا حتى الآن، لكن جميع جيران سوريا أبلغوا عن حالات، ومن الواضح كم سيكون كارثيا لو سُجِّلت إصابة واحدة فقط في السجون السورية المكتظة.

وأكدت أن النظام أعلن عن عدد من الإجراءات التي تهدف إلى أن تكون وقائية، لكن بالطبع لا تصل هذه التدابير إلى الأشخاص الأكثر عرضة، وفق تقريرها،

وطالبت المنظمة بشكل عاجل للوصول إلى مرافق الاحتجاز الرسمية وغير الرسمية لتزويد المحتجزين بمساعدات تنقذ حياتهم.

مقالات ذات صلة

صحيفة موالية: لا انخفاض بسعر البطيخ

بالتصدير.. مسؤول بالنظام يضع خطة لمواجهة فقدان الدواء!

انخفاض الذهب رسميا 6000 ل.س

"الدفاع التركية" تعلن قتل عنصرين من "ب ي د" شمالي سوريا

"الشبكة السورية" تطالب بمواجهة الفيتو الروسي والاستمرار بإدخال المساعدات العابرة للحدود

سفيرة واشنطن تبلغ الحكومة اللبنانية بمنع استجرار الكهرباء من سوريا