معهد واشنطن: اغتيال "سليماني" سيؤثر على أنشطة "حزب الله" اللبناني - It's Over 9000!

معهد واشنطن: اغتيال "سليماني" سيؤثر على أنشطة "حزب الله" اللبناني

بلدي نيوز

اعتبر "معهد واشنطن" لسياسات الشرق الأدنى في تقرير له، إن اغتيال قائد "فيلق القدس" بالحرس الثوري الإيراني، "قاسم سليماني"، سيلقي بظلاله على أنشطة ميليشيا "حزب الله" اللبناني، وسيؤثر على عملياته الدولية بما فيها بسوريا.

وأوضح المعهد في تقرير للخبير الأمني، ماثيو ليفيت، أن الحزب نما في السنوات الأخيرة إلى قوة استطلاعية منتشرة في المنطقة (سوريا والعراق واليمن)، بالاشتراك مع المليشيات الشيعية الأخرى لتعزيز المصالح الإيرانية.

وأضاف: "حتى مع زيادة مسؤولياته العسكرية في المنطقة، ومع تعقد موقفه السياسي محليا، ظل حزب الله متورطا في الإرهاب الدولي، مع اكتشاف أنشطته العملياتية في السنوات الأخيرة في بوليفيا وبلغاريا وكندا وقبرص وبنما وبيرو وتايلاند وأوغندا والولايات المتحدة، ودول أخرى.

وأكد المعهد أن اغتيال "سليماني" ربما يدفع الحزب لتحويل تركيزه نحو أهداف أخرى، في حين أن الهدف قصير المدى ينصب لإيران ووكلائها في إخراج القوات العسكرية الأمريكية من العراق والمنطقة.

وشدد على أن "إيران ووكلاءها يسعون إلى الانتقام لمقتل "سليماني" من خلال تنفيذها نوعا من الهجوم غير المتكافئ، وأحد السيناريوهات المحتملة؛ تجنيد عملاء من جماعات وكيلة لإيران بملفات غير لبنانية.

ودلل المعهد على ذلك بالقول: "في آب/ أغسطس 2019، أفادت بعض التقارير أن السلطات في تايلاند استجوبت باكستانيا، يشتبه في كونه عضوا في حزب الله".

وكان اعتبر الأمين العام لميليشيا "حزب الله"، حسن نصرالله في كلمة ألقاها في حفل تأبين أقيم في الضاحية الجنوبية لبيروت، أن مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، "قاسم سليماني" يمثل "بداية مرحلة جديدة وتاريخ جديد ليس لإيران أو العراق فقط وإنما للمنطقة كلها".

عربي 21 + بلدي نيوز

مقالات ذات صلة

مقدمة من شركة إيرانية.. طائرة مدنية تدخل الخدمة في الخطوط السورية

الجيش الإيراني: نعمل على تعزيز الدفاعات السورية بناء على طلب "دمشق"

موسكو: القمة الثلاثية بصيغة "أستانا" ستعقد في إيران بمجرد أن تسمح الظروف

مجلة أمريكية تكشف خسائر إيران في سوريا بالقصف الإسرائيلي

مفاجأة علمية.. حوالي نصف سكان الأرض قد يمتلكون مناعة ضد "كورونا"

الجيش الإسرائيلي: قادرون على اغتيال "حسن نصر الله"