الازدحام أمام صالات "السورية للتجارة".. أين يتجه؟ - It's Over 9000!

الازدحام أمام صالات "السورية للتجارة".. أين يتجه؟

بلدي نيوز - (فراس عزالدين)

ما تزال أزمة "البطاقة الذكية" و"توزيع المواد الغذائية" عبر منافذ صالات " المؤسسة السورية للتجارة" عنوان الصحف الموالية، بشكلٍ يومي، ﻻ سيما مع حاﻻت اﻻزدحام وفقدان المواد من داخل تلك المؤسسات.

حرمان من المخصصات

فقد كشفت صحيفة "الوطن" الموالية؛ عن وجود شكاوىً من المواطنين، بسبب عدم توفر عبوات من مادة الزيت سعة ليتر واحد، واقتصارها على عبوات 4 ليتر، ما أدى إلى حرمانهم من مخصصاتهم، كونهم يستحقون ليتر أو ليتري زيت.

السبب "دارسة حالة"

وفي مبررٍ جديد، ابتعد فيه مسؤولو النظام عن سرد فرضية المؤامرة، قال مدير فرع السورية للتجارة في دمشق، يوسف عقلة، لصحيفة «الوطن» الموالية؛ "أن السبب في ذلك هو دراسة في السورية للتجارة جاءت بهدف تخفيف الحمل على المواطنين ممن يستحقون 4 ليتر، وعليه تم تزويد الصالات بهذه العبوات بنسبة 15 بالمئة من مجمل الكمية المخصصة لهم، لكن ما حصل أن عددا كبيرا من المواطنين فضلوا أخذ 4 عبوات سعة ليتر واحد بدل عبوة 4 ليتر واحدة، ما تسبب في انخفاض عدد عبوات الليتر"

عذر آخر

وقال عقلة؛ أن سبب ازدياد مظاهر الازدحام أمام بعض الصالات ناجم عن اكتظاظ المناطق بالمواطنين، وخاصة الموظفين، في الصالات وسط دمشق.

الطبيعية الجغرافية

وأضاف عقلة؛ أن كل الصالات التي تعاني ازدحاما يتم إرسال سيارة جوالة إليها للمساعدة لتخفيف الضغط، وأن السورية للتجارة قادرة على إرسال سيارتين، لكن أحيانا طبيعة المنطقة الجغرافية لا تستوعب سيارتين.

وعود:

وكالعادة قدّم عقلة وعدا بحل المشكلة، فيما ينتظر الشارع الموالي، ويقول؛ "المياه تكذب الغطاس"، وهذه ليست المرة اﻷولى التي تشهد فيها تلك الصاﻻت أزماتٍ خانقة، وفقدانا للمواد، وتخبطا في آلية التوزيع.

ويقول موالون عبر الفيس بوك؛ "الحكومة عم تجرب فينا".

وﻻ توجد مؤشرات لحل تلك المعضلة، على اﻷقل في الوقت الراهن، ويعم الشارع في مناطق النظام موجة استياء واسعة، بقيت في إطار التندر والنكتة الساخرة، عنوانها الدائم ثلاثية البطاقة الذكية، السورية للتجارة، حكومة خميس".

مقالات ذات صلة

موقع موالٍ: السوريون دفعوا 9 مليارات للحكومة ثمن الرز والسكر في شهرين

"السورية للتجارة" تعلن عن توقف توزيع الأرز

النظام يُصدر قرارا بتخفيض مستحقات الخبز عبر "البطاقة الذكية"

الأمم المتحدة تعبر عن قلقها من ارتفاع الأسعار في سوريا

ارتفاع كبير بأسعار المواد الغذائية في درعا.. كيف يواجهها الأهالي؟

مقترح لإعفاء الصادرات السورية من الرسوم وضرائب النظام