قالن: أزمة إدلب تجاوزت كل الحدود والمواقف دولية تدعم تركيا - It's Over 9000!

قالن: أزمة إدلب تجاوزت كل الحدود والمواقف دولية تدعم تركيا

بلدي نيوز

قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، إن الأزمة في إدلب تجاوزت جميع الحدود، داعيا المجتمع الدولي لاتخاذ خطوات ملموسة تجاه الأزمة الإنسانية في إدلب وسوريا، في وقت برزت عدة مواقف دولية مساندة لتركيا بعد حادثة مقتل جنودها ليل الجمعة.

وأضاف قالن أن "الرد بشكل قوي على الهجوم الغادر بدأ اعتبارا من منتصف ليل الخميس، متحدثاً عن إسقاط أكثر من 200 قتيل من قوات النظام السوري، ودماء الجنود الأتراك لن تذهب سدى، وسيتم محاسبة النظام السوري الملطخة يديه بالدماء".

وفي السياق، تقدم الائتلاف الوطني بالعزاء للشعب التركي، ولأسر الضحايا من عناصر الجيش التركي، الذي قال في بيانه: "الجيش الوطني السوري والجيش التركي يقاتلان عدواً مشتركاً من أجل حماية كل من سورية وتركيا وشعبيهما، ونظام الأسد بات يشكل خطراً على تركيا والمنطقة، تماماً كما هو خطر على سورية وعلى شعبها" بحسب الائتلاف.

كما أدانت شخصيات سياسية وأكاديمية لبنانيّة استهداف النظام السوري بدعم من روسيا القوات التركية في إدلب، ما أدى إلى مقتل 33 جنديا، مقدمة تعازيها إلى الرئيس التركي والشعب التركي، مؤكدين أن لأنقرة الحق في حماية أمنها القومي.

وأكد أمين عام حلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ، دعمهم لتركيا، وقال إنّهم يدرسون إمكانية فعل المزيد من أجلها عقب اجتماع طارئ للناتو بطلب من تركيا إثر استهداف جنودها في إدلب من قبل النظام السوري.

وأوضح ستولتنبرغ أنّ كافة أعضاء الحلف قدّموا تعازيهم لتركيا، وأكدوا تضامنهم الكامل معها، ولفت إلى أنّ أعضاء الحلف يدعون النظام وروسيا لوقف هجماتهما والالتزام بالقانون الدولي ودعم الحلول السلمية للأمم المتحدة، ودعوا إلى العودة فورا لوقف إطلاق النار المعلن عام 2018.

وأكد أنّ الناتو يواصل دعمه لتركيا بأشكال مختلفة، و"تقوية دفاعاتها الجوية" ومتابعة التطورات الميدانية عن كثب لحدود الحلف الجنوبية الشرقية.

يأتي ذلك في وقت تواصل روسيا القصف الجوي والصاروخي في إدلب، حيث تستهدف المدنيين كما باتت تستهدف القوات التركية التي تنتشر في مناطق عدة بريفي إدلب وحلب.

مقالات ذات صلة

مسؤول هولندي يعرب عن دعم بلاده تركيا لـ "تحملها عبء اللاجئين السوريين"

مسؤول روسي: هناك تقارب بين موسكو وواشنطن حول الملف السوري

من "رئيس" مفترض لزعيم ميليشيا.. بشار الأسد والحوثي يتبادلان البرقيات

"الإنقاذ الدولية" تحذر من أزمة إنسانية في شمال غربي سوريا

تصاعد الخلافات بين أكراد سوريا والعراق.. قرار بإغلاق معبر سيمالكا الحدودي

نائب رئيس الوزراء الروسي يلتقي بشار الأسد.. تهاني واستنزاف ما تبقى من اقتصاد