مظاهرات في ريف حلب للتضامن مع النازحين - It's Over 9000!

مظاهرات في ريف حلب للتضامن مع النازحين

بلدي نيوز - حلب (عمران الدمشقي)

تظاهر مئات المدنيين في ريف حلب الشرقي الشمالي، اليوم الجمعة، للتعبير عن تضامنهم مع الأهالي في إدلب وحلب، ورفضا للهجمة التي يشنها النظام على شمالي سوريا.

ففي ريف حلب الشرقي، خرجت مظاهرة لأهالي مدينة الباب بريف حلب نددت بصمت المجتمع الدولي حيال جرائم الحرب التي ترتكبها روسيا بحق الشعب السوري.

وأفاد مراسل بلدي نيوز إن المظاهرة خرجت بالقرب من مسجد فاطمة الزهراء في مدينة الباب، وطالبت المجتمع الدولي بإيقاف الحملة العسكرية التي تنفذها روسيا ونظام الأسد على محافظة إدلب والأرياف المحيطة بها.

وأضاف المراسل بأن المشاركين في المظاهرة طالبوا الجيش الوطني السوري بفتح جبهات جديدة ضد نظام الأسد في محافظة حلب، للتخفيف عن إدلب.

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها "هل ثورتنا خطر على النظام العالمي .. يتساءل سوريون" و"فوهة البندقية وحدها القادرة على تحرير الأرض ودحر المحتل".

في السياق، خرج أهالي مدينة أعزاز بريف حلب الشمالي بمظاهرات مماثلة تضامنا مع النازحين، وطالبوا فصائل المعارضة بفتح جبهات، ورفعوا لافتات "الجيش الحر يا سند حلمنا" و"ثورتنا عزنا". 

وتشهد محافظة إدلب والأرياف المحيطة بها حملة عسكرية واسعة النطاق ينفذها نظام الأسد وروسيا، مما أدى إلى نزوح أكثر من مليون ونصف شخص إلى مخيمات الحدود السورية - التركية.

وقال مدير فريق منسقو استجابة سوريا محمد حلاج لبلدي نيوز إن عدد النازحين السوريين في المخيمات بشمال سوريا ارتفع إلى أكثر من مليون نسمة، يسكن نسبة كبيرة منهم في مخيمات عشوائية وتجاوز عددها 348 مخيما، لا يقدم لسكانها أي مساعدات على الإطلاق.

واعتبر "حلاج" أن موضوع المناشدات لم يعد يجدي ولا صدى له أو تجاوب من أحد لتقديم المساعدة الحقيقية لآلاف النازحين.

مقالات ذات صلة

هل ستتوصل روسيا وتركيا إلى اتفاق حول إدلب اليوم؟

الكرملين يرفض طلب ترامب بوقف دعم قوات الأسد في إدلب

روسيا والنظام يقتربان من حصار ريف حلب

ترامب يدعو روسيا للتخلي عن دعم النظام بإدلب

وفد إيراني يلتقي برأس النظام في دمشق.. ماذا بحثا؟

صفحات موالية تنعي ضابطا في قوات النظام قتل بريف حلب