ولايتي يتوعد أمريكا في سوريا والعراق ويعلّق عن معركة إدلب - It's Over 9000!

ولايتي يتوعد أمريكا في سوريا والعراق ويعلّق عن معركة إدلب

بلدي نيوز  

توعد مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي، القوات الأمريكية الموجودة في العراق وسوريا، قائلا إنه سيتم طرد الأمريكيين من البلدين إذا لم يخرجوا بأنفسهم.  

وقال ولايتي في كلمة ألقاها أمس السبت، "على الأمريكيين أن يدركوا أنهم خارجون من العراق لا محالة، لقد وصل زمن التواجد العسكري الأمريكي في العراق وسوريا إلى نهايته، ومن ثم سيأتي دور طرد الأمريكيين من أفغانستان".

وأضاف أن إنهاء التواجد العسكري للولايات المتحدة في العراق سيؤدي إلى إنهاء تواجدها في سوريا، وأردف أن الأمريكيين سيخرجون من البلدين "قريبا".

وشدد ولايتي "على أن إيران هي القوة الأولى في المنطقة سواء شاء العدو أم أبى"، مضيفا أن "الخط الممتد من طهران إلى بغداد ودمشق وبيروت وفلسطين هو خط جبهة المقاومة وهذا الخط سيستمر". 

وفي سياق حديثه عن معركة إدلب التي تشنها قوات النظام بمساندة ميليشيات إيران وروسيا، عبر ولايتي عن قناعة طهران بأنها ستحسم قريبا.  

وصرّح "لقد تحررت خلال هذه الأيام أجزاء مهمة من محافظة إدلب ، ونحن واثقون أن الإرهابيين سيغادرون إدلب خلال الأيام المقبلة"، بحسب تعبيره.

وأردف "سيتم تحرير إدلب في غضون أسابيع، ثم سيتم التوجه نحو شرق الفرات حيث جزء كبير من الثروات السورية في المنطقة".

الجدير بالذكر أن تصريحات ولايتي جاءت خلال حضوره مراسم أقيمت في مدينة قم بمناسبة مرور 40 يوما على مقتل قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس بغارة أمريكية في مطلع كانون الثاني الماضي.

يذكر أن الخارجية الإيرانية، أعلنت أمس السبت، عن استعداد طهران للتوسط بين نظام الأسد وتركيا لتسوية ما وصفتها بـ "الخلافات" بين الطرفين، بالتزامن مع التوتر العسكري المتصاعد في منطقة إدلب.

مقالات ذات صلة

النظام يعتزم تحويل فنادق ومطاعم سوريا إلى مراكز حجر صحي

وزارات "الإنقاذ" تصدر جملة قرارات لمواجهة "كورونا"

"الحشد الشعبي" يعلن عن عمل عسكري ضد عناصر فارين من سوريا

وزير سابق: مشهد السوريين خلال استلام رواتبهم مشين وجريمة

صحة إدلب تحيي الذكرى التاسعة لانطلاق عمل المنشآت الطبية

ارتفاع جديد بسعر الذهب بدمشق وركود في التداول