مشيا على الأقدام.. نزوح أهالي بلدتين بريف حلب - It's Over 9000!

مشيا على الأقدام.. نزوح أهالي بلدتين بريف حلب

بلدي نيوز - حلب (حسن العبيد) 

نزحت مئات العائلات من ريف حلب الغربي، منتصف ليلة السبت-الأحد، مشيا على الأقدام، عقب تلقيهم أنباء عن تقدم قوات النظام باتجاه قراهم وبلداتهم. 

وقال مراسل بلدي نيوز بريف حلب؛ إن أهالي بلدتي "كفر نوران وكفر حلب" بريف حلب الغربي، نزوحوا قرابة الساعة 1 منتصف الليلة الفائتة "مشيا على الأقدام" باتجاه القرى المجاورة هربا من قوات النظام التي تتقدم بشكل غير مسبوق في المنطقة.

وبحسب مراسلنا؛ فإن عشرات العوائل افترشت الطرقات في مدينة الأتارب بريف حلب الغربي، ومعظمهم توجهوا نحو الجامع الكبير للمدينة، في وقت تشهد أجواء المنطقة انخفاضا جويا وعاصفة ثلجية.

ووفق مراسلنا؛ فإن قوات النظام أصبحت على مسافة 5 كم من بلدة كفرحلب الملاصقة لبلدة كفرنوران بريف حلب الغربي.

وأضاف أن شبان البلدتين عملوا على تدشيم مداخلها بالسواتر الترابية في محاولة لمنع تقدم قوات النظام على المنطقة.

ومنذ مطلع العام الحالي، شهد شمال غربي سوريا نزوح 28 ألفا و852 عائلة، بمجموع 167 ألفا و131 نسمة، بحسب بيان صدر عن فريق منسقو استجابة سوريا، في 28 من كانون الثاني الماضي. 

وفي ظل ظروف فصل الشتاء يحتاج كثير ممن فروا جراء القصف الجوي الروسي والتابع لقوات النظام، إلى المأوى والتدفئة والتغذية المناسبة.

وبحسب تقرير منظمة "ريليف"؛ فإن ارتفاع عدد النازحين المدنيين في الشهر الجاري "شباط" مخاوف جدية في ظل سيطرة النظام وروسيا على 35 مجمعا سكنيا ضمن المنطقة الشمالية من سوريا، خلال الفترة الواقعة بين 15 و21 من كانون الثاني الماضي.

مقالات ذات صلة

مصرع ثلاثة عناصر لــ"حــزب الــله" في حلب

100 ألف ليرة للغرفة الواحدة.. نازح يشتكي استغلال أصحاب المنازل في إعزاز

عقب وقف إطلاق النار.. عودة خجولة لنازحي حلب وإدلب

إدلب.. حركة نزوح للمدنيين من جنوب الطريق الدولي M4

المعارضة تسقط طائرة استطلاع روسية في ريف حلب

ريف حلب.. النظام وميليشيات إيران يستعيدون الشيخ عقيل وتل الراقم