رغم لهيب الأسعار.. النظام يدعم مادة المتة ويخفض سعرها! - It's Over 9000!

رغم لهيب الأسعار.. النظام يدعم مادة المتة ويخفض سعرها!

بلدي نيوز - (فراس عزالدين) 

رغم ارتفاع سعر الدولار وتدني القيمة الشرائية لليرة السورية، إلا أن وزارة التموين التابعة للنظام، ثبتت سعر علبة المتة، عند 600 ل.س، بينما بقيت اللحوم والمواد الأساسية تحلق وتلتهب وسط صمت من حكومة النظام. 

ونقل موقع "أخبار سوريا والعالم" الموالي، عن مصدر من مستوردي المتة يقول؛ "نحن ملتزمون بالسعر بالرغم من رفع الأرجنتين الضرائب علينا وبالرغم من ارتفاع سعر الصرف".

رغبة حكومية

ونقل الموقع الموالي عن مصدر من مستوردي المتة قوله؛ إن "السعر الحالي الذي وضعته وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك جاء استجابة لرغبة حكومية في تخفيض اﻷسعار على المواطن بالتزامن مع ارتفاع سعرها في بلد المنشأ، مما جعل السعر المحدد بالنشرة التموينية وهو سعر 600 ل.س للمستهلك لعبوة المتة وزن 250 غ وسعر 525 ل.س لعبوة المتة وزن 200 غ".

أقل من بلد المنشأ

وأكد المصدر أن سعر المتة في سوريا أقل من السعر العالمي وأقل من التكلفة وأقل من سعر المتة في دول الجوار ما يجعل تهريبها هدفا لضعاف النفوس وهذا ما يشجع بعض التجار على بيعها بأسعار أعلى وما يؤدي إلى نقص بكمية المتة الموجودة بالمحلات عن الكميات المعتادة.

ضرب من المنية

وقال الموقع الموالي؛ "رفعت الأرجنتين البلد المصدر للمتة مؤخرا ضرائب اضافية على صادراتها بلغت نسبتها بين 10-20 بالمئة؛ اﻷمر الذي سيزيد الضغوط على مستوردي ومصنعي المتة وسيفاقم مشكلة التسعير خاصة مع عدم استقرار سعر الصرف".

لماذا المتة؟

أما لماذا تم تخفيض سعر المتة ووجدت الرغبة الحكومية لذلك في مقابل لهيب اﻷسعار للمواد الغذائية واﻷساسية؛ يبقى سؤالا في عنق "حكومة اﻷسد"، وعهدتها.  

يشار إلى أن موقع "أخبار سورية اﻻقتصادية" سبق أن سخر من قرار لحكومة النظام، جعلت فيه المتة ضمن قائمة المواد اﻷساسية، بداية شهر كانون اﻷول/ديسمبر 2018.

مقالات ذات صلة

8500 مليار ليرة الاعتمادات الأولية لمشروع موازنة 2021

تحسن طفيف في سعر الليرة السورية

تعرف إلى سعر صرف الليرة أمام الدولار

ارتفاع ملحوظ في أسعار المواد الغذائية بدير الزور

انهيار متسارع في سعر الليرة أمام الدوﻻر اﻷمريكي

غرام الذهب يسجل سعرا قياسيا متأثرا بانخفاض الليرة