مجزرة في مخيم للنازحين بإدلب وتقدم للثوار بريف حلب الشمالي - It's Over 9000!

مجزرة في مخيم للنازحين بإدلب وتقدم للثوار بريف حلب الشمالي

بلدي نيوز- التقرير اليومي

أكثر من ثلاثين شهيداً وعشرات الجرحى في مخيم كمونة بريف إدلب الشمالي هي حصيلة قصف الطيران الروسي للمخيم الذي يؤوي نازحين من ريف حلب الجنوبي.

حيث قصف الطيران الحربي المخيم بثلاث قنابل فراغية ما أدى لوقوع عشرات الشهداء والجرحى إضافة لاحتراق العديد من خيم النازحين.

كما تعرضت مدينة جسر الشغور والقرى المحيطة بها لقصف براجمات الصواريخ من معسكر جورين.

وفي حلب المدينة تعرض حي الراشدين لقصف من طيران النظام الحربي في خرق واضح للهدنة التي تم توقيعها مساء أمس الأربعاء.

في ريف حلب، استشهد اليوم الخميس عشرة مدنيين في قرية أم الكراميل في ريف حلب الجنوبي جراء قصف بالبراميل المتفجرة نفذه طيران النظام الحربي ضن استمرار لخرق الهدنة من قبل النظام.

وفي الأثناء قام جيش الفتح بهجوم معاكس عبر عملية استشهادية نفذها على جبهة خان طومان، قُتل على إثرها ستة عناصر من قوات النظام كحصيلة مؤكدة وعشرات آخرين لم يعرف مصيرهم، كما أسر جيش الفتح عنصراً من قوات النظام.

وأسفرت العملية الاستشهادية عن تدمير دبابتين وقاعدة كورنيت إضافة لمدفع من عيار (130مم) وعربة bmb .

وتمكن جيش الفتح من تحرر معمل البرغل في قرية الخالدية بريف حلب الجنوبي من سيطرة قوات النظام إثر هذه العملية.

كما تستمر الاشتباكات بين الثوار وعناصر تنظيم "الدولة" في ريف حلب الشمالي على عدة محاور.

حيث تمكن الثوار من قتل 20 عنصراً من عناصر التنظيم على أطراف قرية "قرة مزرعة" في الريف الشمالي من خلال استهدافهم بصاروخ تاو.

كما صد الثوار هجوماُ لعناصر التنظيم بسيارة مفخخة على أطراف قرية قرة مزرعة، إضافة لتدمير آليات عسكرية للتنظيم.

وقد استعاد الثوار مساء اليوم الخميس السيطرة على قرية دوديان في الريف الشمالي، فيما  لاتزال معارك الكر والفر بين الطرفين جارية حتى اللحظة على أطراف القرية.

وفي حمص، قتل ما لا يقل عن 13 شخصا، وأصيب أكثر من أربعين آخرين، اليوم الخميس، في قرية المخرم الفوقاني الموالية للنظام في ريف حمص الشرقي، في تفجيرين الأول كان بسيارة مفخخة ثم تبعه تفجير بدراجة نارية، قرب شعبة التجنيد في القرية، مما أدى لدمار واسع مكان التفجير، وقد تبنى تنظيم الدولة العملية.

فيما استطاع تنظيم الدولة خلال معاركه الأخيرة مع قوات النظام في حقل الشاعر والنقاط العسكرية المحيطة به، التقدم لمسافات كبيرة.

واغتنم التنظيم جراء هذه العملية، عشرين دبابة من النظام وعدداً من آلياته الثقيلة، إضافة لثلاثة عشر مدفعاً رشاشاً عيار (23 مم) وأربع ناقلات جند، وتسعة مدافع ميدانية من عيار (122مم) و(130مم).

كما تضمنت غنائم التنظيم ثلاث مناصات لإطلاق الصواريخ الموجهة إضافة للصواريخ المنصوبة عليها.

فخلال أربعة أيام بحسب ما ذكر التنظيم عبر وكالته الإعلامية "أعماق" استطاع أن يسيطر على على جميع النقاط والحواجز في المنطقة وعددها 65 حاجزاً.

كما أعلنت الوكالة أن التنظيم استطاع أن يقتل خلال هذه العملية 100 من قوات النظام.

واستطاع التنظيم وخلال هذه العملية بسط سيطرته على حقل الشاعر النفطي والمنطقة المجاورة له بالكامل، بعد أن اتم سيطرته على شركة الغاز والحواجز والآبار النفطية المحيطة بها.

كما تمكن تنظيم الدولة من أسر مجند من جيش التحرير الفلسطيني ويدعى "براء زهير أبو إدريس" كان يقاتل إلى جانب قوات النظام السوري ليرتفع عدد أسرى جيش التحرير لدى التنظيم إلى نحو 100 أسير.

وقد استطاع عناصر التنظيم أسر المجند خلال اشتباطات مع قوات النظام في شمال شرق تدمر بريف حمص.

وفي ريف دمشق الذي شملته الهدنة أيضاً استمر خرق الهدنة من قبل قوات النظام حيث فخخت اليوم ( الخميس) أحد الأبنية في منطقة العجمي في مدينة حرستا  بريف دمشق وفجرتها دون وقوع إصابات، رافق ذلك سقوط قذيفة هاون على أطراف بلدة الريحان، وفي نفس السياق استغلت قوات النظام اليوم اعتصام المدنيين في بلدة مسرابا لفض النزاع بين الفصائل في الغوطة الشرقية  وقصفت المنطقة بثلاث قذائف ما أسفر عن إصابة عدد من المدنيين بجروح  إلى ذلك قصفت قوات النظام الأحياء السكنية في بلدة دير العصافير بقذائف الهاون.

وفي الريف الغربي شن الطيران الحربي التابع لقوات النظام أربعة عشر غارة جوية طالت عدة نقاط على محور أتوستراد السلام واللواء 68  وعين الطبيبية ومزارع دروشا، ما أسفر عن دمار في الأبنية والممتلكات.

وفي حماة، دمر الثوار عربة bmb بعد استهدافها بصاروخ مضاد دروع نوع تاو على حاجز قرية لحايا في الريف الشمالي، في حين أغار الطيران الحربي عدة مرات على ناحية عقيربات وقرية حمادة عمر في الريف الشرقي، وقصفت قوات النظام المتمركزة في معسكر جورين قرية السرمانية في سهل الغاب بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ.

وجنوب البلاد في درعا، استمرار الاشتباكات في حوض اليرموك في الريف الغربي بين الفصائل الثورية ولواء "شهداء اليرموك" في محاولة من الفصائل اقتحام مناطق سيطرة اللواء.

مقالات ذات صلة

شهيد مدني بقصف على إدلب وقتلى للنظام في ريف حماة

إصابة 4 أشخاص بانهيار بناء في ريف دمشق

عمليات الخطف وطلب الفدية تنشط في بلدات جنوب دمشق.. تعرف إلى أبرز الانتهاكات

ميليشيا "الأبدال" تنقل عناصرها من دير الزور إلى دمشق.. فما السبب؟

شهيد مدني بقصف مدفعي للنظام على البارة جنوبي إدلب

قصف مكثف للنظام على جبل الزاوية في إدلب