"الثلاثي الأوروبي" يطبق آلية إلزام طهران بالعودة لتعهداتها في الاتفاق النووي - It's Over 9000!

"الثلاثي الأوروبي" يطبق آلية إلزام طهران بالعودة لتعهداتها في الاتفاق النووي

بلدي نيوز 

باشرت الدول الأوروبية الأطراف في الاتفاق النووي (فرنسا وبريطانيا وألمانيا) آلية إلزام طهران بالعودة إلى احترام تعهداتها وقامت بتفعيل آلية فض النزاع المنصوص عليها في الاتفاق النووي مع إيران في ضوء انتهاكات طهران المستمرة للاتفاق.


وقالت الدول الأوروبية الثلاث "لم يعد أمامنا خيار، في ضوء تصرفات إيران، إلا تسجيل مخاوفنا اليوم من أن إيران لا تفي بالتزاماتها بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي) وإحالة هذا الأمر إلى اللجنة المشتركة بموجب آلية فض النزاع المنصوص عليها في الفقرة رقم 36 من خطة العمل الشاملة المشتركة".


وبدأت الدول الأوروبية الثلاث بالعمل على هذه الآلية لغرض تسوية الخلافات التي ينص عليها الاتفاق بهدف إلزام إيران بالعودة إلى احترام تعهداتها، وأكدت الدول الأوروبية الثلاث أنها لا تنضم إلى الحملة الهادفة إلى ممارسة ضغوط قصوى على إيران، ملمحين بذلك إلى عدم رغبتهم في اتباع سياسة العقوبات التي تنتهجها الولايات المتحدة.


وقال دبلوماسيان أوروبيان إن فرنسا وبريطانيا وألمانيا ستبلغ الاتحاد الأوروبي، الثلاثاء، أنها ستقوم بتفعيل آلية فض النزاع النووي مع إيران، بعدما أقدمت طهران على انتهاكات جديدة للاتفاق النووي المبرم عام 2015.


وأضاف الدبلوماسيان أن القرار يهدف إلى إنقاذ الاتفاق من خلال التحاور مع إيران بشأن ما ينبغي أن تفعله للعدول عن قرارات اتخذتها، وأشارا إلى أن الهدف ليس إعادة فرض عقوبات الأمم المتحدة، حسبما نقلت "رويترز".


وتتفاقم التوترات بين الغرب وطهران منذ إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الذي أبرمته إيران مع قوى عالمية، وزادت حدة التوترات مؤخرا بين واشنطن وطهران عقب ضربة شنتها طائرة مسيرّة أميركية قتلت قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، في الثالث من يناير، وردت إيران بقصف قاعدة أميركية في العراق.


وكان قال بيان فرنسي ألماني بريطاني، يوم الأحد، إن التطورات الأخيرة أبرزت دور إيران المزعزع، لافتاً إلى أن الحرس الثوري الإيراني وفيلق القدس يزعزعان المنطقة، ملوحاً بإعادة فرض عقوبات الأمم المتحدة على إيران.


واحتفظت الدول الثلاث في البيان المشترك بإمكانية اللجوء إلى بعض بنود اتفاق فيينا، بهدف الحفاظ على الاتفاق، ودعت كل من فرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا إيران إلى العودة "إلى الامتثال الكامل" لالتزاماتها بموجب الاتفاق حول النووي الإيراني.

المصدر: العربية نت

مقالات ذات صلة

الإعلام الألماني ينتقد سياسة الحكومة والتأخير في لم شمل اللاجئين السوريين

دراسة إسرائيلية: موسكو غير قادرة على إخراج إيران من سوريا

موقع أمريكي يكشف موعد معركة إدلب وتفاصيلها

جنرال الضاحية.. وزلزال بيروت المدمّر

شركة MTN تعلق قرار الخروج من سوريا

ألمانيا.. كورونا يعرقل عمليات ترحيل اللاجئين المرفوضين