ثلث الراتب الشهري ثمن فنجان القهوة في سوريا - It's Over 9000!

ثلث الراتب الشهري ثمن فنجان القهوة في سوريا

بلدي نيوز - (فراس عزالدين)

أثر ارتفاع سعر صرف الدوﻻر على حياة الشارع السوري، ﻻ سيما في مناطق النظام، ومن أزمة إلى أخرى، يدخل "البن" في تلك المتلازمة، وفق ما كشف موقع "هاشتاغ سوريا" الموالي، في تقرير له.

وسخر الموقع الموالي، من اﻷزمة كما جرت العادة، وقال في تقرير له؛ أنه بات على المواطن أن يتنازل عن فنجان قهوته الصباحي، وليجلس منتظرا بورصة البن والهال مترقبا ارتفاعها وانخفاضها كارتفاع الذهب والدولار".

بدوره نفى معاون وزير التموين، التابع للنظام، جمال شعيب، وجود أي برامج تحدد سعر البن والهال أو اعتباره كالبورصة، وقال بأنه ما يزال كغيره من السلع والمواد الغذائية التي تحدد سعرها مديرة التموين حيث يبلغ كيلو البن لديها 2800ل.س.

وفي ذات السياق؛ كذب تقرير "هاشتاغ سوريا" الموالي، الكلام السابق  لوزير التموين باﻷرقام، وجاء في التقرير أن؛ "أسعار التموين تتعارض مع أسعار التجار، فقد تراوحت الأسعار بين 5000ل.س، و11000ل.س، حيث بلغ سعر كيلو بن خلدون 11000ل.س، وبن الشامي 10600ل.س، وبن حسيب 9000ل.س، وبن أبو سمرة 4000 ل.س، وأما المحامص فقد تراوحت بين 5000 و 7500ل.س".

كما أشار التقرير إلى أنه؛ لم يعد هناك إقبال من قبل بعض المحال التجارية على تداول بن الشامي وخلدون وحسيب في محلاتها، نظرا لارتفاع أسعارها وقلة مربحها، بالإضافة إلى صعوبة التسويق لها، وبرر الموقع عدم اﻹقبال على الشراء، بالقول؛ "لأن المواطن لم يعد باستطاعته أن يدفع ثلث راتبه أو الزيادة الجديدة لراتبه، ثمن كوب قهوة".

وتعاني السوق السورية في مناطق النظام من حالة ركود وكساد، وفق تقارير إعلامية موالية رسمية وغير رسمية، ﻻسيما في حلب ودمشق  العصب التجاري للبلاد.

مقالات ذات صلة

حصاد 5 سنوات من التدخل في سوريا.. مكاسب وإخفاقات

كورونا.. 41 إصابة من الطلاب والمدرسين في مناطق سيطرة النظام

تقرير: روسيا استخدمت قنابل حارقة في سوريا راح ضحيتها الآلاف

شبكة حقوقية تكشف حصيلة الضحايا والخسائر المادية للتدخل الروسي في سوريا

النظام يدعم أرمينيا في حربها ويعلن مقتل 81 سورياً في أذربيجان

موقع موالٍ يكشف: الجامعات السورية خارج التصنيفات العالمية