النظام يتكبد خسائر فادحة في دير الزور وهدوء حذر في إدلب - It's Over 9000!

النظام يتكبد خسائر فادحة في دير الزور وهدوء حذر في إدلب

بلدي نيوز- (التقرير_اليومي)

تكبدت قوات النظام خسائر فادحة بالأرواح في هجوم لمجهولين قرب مدينة البوكمال شرقي سوريا، فيما شهدت إدلب هدوء حذرا تخلله قصف مدفعي من قوات النظام، اليوم الاثنين.

ففي حلب شمالا، قتل "ناجح تمرو" أحد أبرز وجهاء مدينة الباب بريف حلب الشرقي على يد مجهولين.

وفي إدلب، قضى ثلاثة أطفال جراء سقوط كمية من القمامة عليهم، أثناء عملهم داخل مكب للنفايات بالقرب من مدينة معرة مصرين بريف إدلب الشمالي ظهر اليوم.

وفي سياق آخر، قصفت قوات النظام بقذائف المدافع وراجمات الصواريخ مدينة معرة النعمان ومحيطها وبلدة معصران في ريف إدلب الجنوبي دون وقوع أضرار في صفوف المدنيين.

في المنطقة الشرقية، أفادت مصادر إخبارية محلية إن عشرات العناصر من قوات النظام قتلوا، اليوم الاثنين، في هجوم استهدف حافلاتهم في منطقة "البوكمال" بريف دير الزور الشرقي.

وقالت شبكة "فرات بوست" المحلية؛ إن أكثر من 40 عنصراً من الفرقة 11 مشاة التابعة للنظام، قتلوا جراء الهجوم الذي شنه مجهولون على حافلاتهم المتجهة من قرية "معيزيلة" في بادية البوكمال باتجاه مركز المدينة التي توقفت في مدينة "صبيخان" قرب مخفر المدينة بسبب الضباب الكثيف.

وأضافت الشبكة أن غالبية العناصر الذين قُتِلوا من محافظتي اللاذقية وطرطوس وأريافهما، ولفتت إلى أن "لواء القدس" الفلسطيني والأمن العسكري انتشرا في محيط المنطقة واعتقلوا شخصين حاولا تصوير الحادثة.

وفي السياق، استهدف مجهولون دورية لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" شرقي دير الزور بعبوة ناسفة، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوفها.

وأفاد الناشط الإعلامي "صهيب اليعربي"، إن مجهولين زرعوا العبوة بمحيط حقل "العمر" النفطي شرقي دير الزور، وانفجرت لحظة مرور دورية لقوات "قسد" وأسفرت عن سقوط قتيلين وجرحى في صفوفهم.

إلى ذلك، وصلت تعزيزات عسكرية من جانب القوات الأمريكية، اليوم الاثنين، إلى حقل نفطي شرقي دير الزور بعد استهدافه بقذائف الهاون مساء أمس.

وأفاد موقع "صحيفة جسر" إن القوات الأمريكية أرسلت رتلا يضم تعزيزات عسكرية قادمة من الحسكة إلى حقل "كونيكو" شرقي دير الزور، وذلك بعد سقوط ثلاث قذائف هاون بالقرب من الحقل، مصدرها الميليشيات الإيرانية في بلدة "خشام" شرقي دير الزور.

من جهة ثانية، نفذ عناصر تنظيم "دا-عش"، اليوم الاثنين، هجوما على مواقع قوات النظام والميليشيات الإيرانية بريف دير الزور الجنوبي. 

وأفادت شبكة "فرات بوست" المتخصصة بنقل أخبار المنطقة الشرقية، أن عناصر التنظيم هاجموا مواقع النظام في مناطق "السخنة" منها "كباجب الشولا" و"هريبشة" الواقعة بريف دير الزور الجنوبي.

وأكدت الشبكة، أن الهجوم أسفر عن مقتل العشرات من قوات النظام وأسر آخرين على يد عناصر التنظيم، دون معرفة أعدادهم. 

ونوهت إلى أن طريق "تدمر - دير الزور" غير آمن أمام حركة المدنيين حتى لحظة كتابة هذا الخبر.

جنوبا في درعا، قتل عنصر من قوات النظام في ريف درعا الغربي بعد مهاجمته من قبل مجهولين بالأسلحة الرشاشة، ظهر اليوم الاثنين. 

وفي التفاصيل، تعرض المدعو "حاتم هيثم الشمري" للهجوم من قبل مجهولين في بلدة المزيريب بريف درعا الغربي على أيدي مجهولين، أسفر عن مقتله على الفور. 

و"الشمري" من العناصر الذين انضموا حديثا لصفوف قوات النظام بعد اتفاق التسوية، ويعمل ضمن صفوف الميليشيات التابعة للفرقة الرابعة في قوات النظام.

مقالات ذات صلة

مقتل عناصر للنظام في إدلب وخسائر لحزب اللـه بقصف إسرائيلي على القنيطرة

"قسد" تشن حملة اعتقالات في دير الزور وتعتقل 4 أشخاص

دير الزور.. قوات النظام تعتقل عناصر ميليشيا لاقتيادهم للتجنيد

بحجة عدم دفع "الزكاة".. خلية بتنظيم "د.اعش" تقتل مدنيا في دير الزور

ميليشيا "الثوري الإيراني" تستقدم تعزيزات عسكرية إلى دير الزور

مجموعة من "تـحرير الـشام" تتبرأ من كتيبة "خطاب الشيشاني"