أسف كويتي لعرقة روسيا والصين قرار مجلس الأمن حول المساعدات لسوريا - It's Over 9000!

أسف كويتي لعرقة روسيا والصين قرار مجلس الأمن حول المساعدات لسوريا

بلدي نيوز

عبر السفير الكويتي لدى أنقرة، غسان يوسف الزواوي، اليوم الاثنين، عن أسفه من عرقلة روسيا والصين، لمشروع بمجلس الأمن، حول إيصال المساعدات الإنسانية لسوريا، لافتاً إلى أن بلاده تدعم جهود مجلس الأمن لتجديد الآلية المزمع انتهائها نهاية العام الحالي، مؤكداً استمرار الكويت في تقديم مختلف أنواع المساعدات الإنسانية، للعائلات السورية المحتاجة.


وقال الزواوي، خلال توزيع مساعدات إنسانية على عائلات سورية، في ولاية هطاي جنوبي تركيا، إن استخدام البلدين، لحق النقض (الفيتو) الذي يتمتعان به في المجلس للحيلولة دون صدور القرار، سيؤثر سلبا على الكثير من الناس، لافتاً إلى أن "قرار البلدين لم يلق ترحيبا من قبل العديد من الدول وعلى رأسها الكويت"، معربا عن أسفه الكبير من ذلك.

ويوم الجمعة، وخلال اجتماع لمجلس الامن، عرقلت موسكو وبكين، جهود المجلس لإصدار مشروع قرار ثلاثي مشترك بين الكويت وبلجيكا وألمانيا بشأن التجديد لآلية إيصال المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سوريا.

ويدعو مشروع القرار البلجيكي الألماني الكويتي المشترك إلى إعادة تفويض 3 من 4 معابر حدودية تعمل حاليًا حتى 10 يناير/كانون الثاني المقبل، وغلق معبر الرمثا على الحدود السورية الأردنية.

وتطالب روسيا والصين بغلق معبرين من المعابر الأربعة وأن يتم تجديد الآلية لفترة 6 أشهر، وليس عاما كاملا كما يطالب مشروع القرار الثلاثي الذي تم إجهاضه، في وقت يجب أن يحظى أي قرار يصدره مجلس الأمن بموافقة 9 أعضاء على الأقل (من إجمالي 15 دولة)، شريطة ألا تعترض عليه أي من الدول دائمة العضوية بالمجلس وهي (روسيا والولايات المتحدة والصين وفرنسا وبريطانيا).
المصدر :الأناضول

مقالات ذات صلة

لبنان.. إحالة شاب سوري إلى القضاء بتهمة تهريب الدولار إلى سوريا

ثلاثة انفجارات في مدينة الرقة

السعودية تجدد موقفها من الحل في سوريا

بوتين يدعو إلى قمة بمجلس الأمن للحديث عن سوريا

صحيفة تكشف حقائق جديدة حول صراع مخلوف والأسد

إيران تكشف طبيعة اتفاقيتها العسكرية الأخيرة مع الأسد