القبض على قاتل فتاتين تقربان عائلة "الأسد" - It's Over 9000!

القبض على قاتل فتاتين تقربان عائلة "الأسد"

بلدي نيوز - (مالك الشامي)
أعلنت وزارة الداخلية في حكومة النظام، أمس السبت، في بيان رسمي لها، القبض على قاتل شقيقتين تقربان عائلة رأس النظام "بشار الأسد" في منطقة القرداحة، قبل فراره إلى تركيا عبر إدلب، وهو ضابط في الأمن الداخلي.
وقالت الوزارة في بيان نشرته على صفحتها في موقع "فيسبوك"، إنه تم "إلقاء القبض على قاتل الشقيقتين (هبة ونور فايز جبوري)"، واللتان تربطهما قرابة بعائلة بشار الأسد.
ونقلت صفحات موالية للنظام عن مصادر في الأمن الداخلي، أن القاتل هو خطيب القتيلة "هبة جبور" الذي ارتكب جريمته بعد خلاف نشب بينهما أدى لاتخاذ الشابة قرارا بفسخ خطبتها عنه لتخبره بأنها تركت له خاتم الخطوبة عند جدتها، ليتوجه القاتل بعدها إلى منزل خطيبته في الصباح الباكر من يوم الحادثة وأطلق النار على معظم المتواجدين فيه على خلفية قرار خطيبته، ولاذ بالفرار.
وكشفت الصفحات الهوية الكاملة للقاتل وهو "الملازم أول وئام زيود من مرتبات قيادة شرطة حماة فرع السجن المركزي"، وقبض عليه أثناء تواجده في منزل شخص يعمل بالتهريب على الحدود الإدارية لمدينة إدلب، حيث كان يتجهز ليهرب إلى تركيا عبر مدينة إدلب الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة.
والشقيقتان تربطهما صلة قرابة بعائلة الأسد، فوالدتهما "ريتاج بديع الأسد" إحدى قريبات بشار الأسد، ووالدهما "فايز جبور" كان أحد ضباط النظام في وقت سابق.
الجدير بالذكر أن محافظة اللاذقية وريفها يشهدان بشكل دائم جرائم قتل وخطف وسرقة، ترتكبها عصابات تعرف بالشبيحة، وغالبا ما تكون تلك العصابات من قرى اللاذقية وتنتسب لعائلة الأسد أو أقربائه.

مقالات ذات صلة

المبعوث الأمريكي إلى سوريا: نظام الأسد سيسقط بشكل مفاجئ

خلاف على خزان مياه ينتهي بمقتل شخص في القرداحة

القرداحة أولا.. مسؤول موالٍ: انتهينا من إصلاح منظومة المياه جراء الحرائق

اللاذقية.. إقالات بمؤسسة التبغ بعد حريق "الريجة" في القرداحة

رغم الحرائق.. تربية النظام تصر على مواصلة العملية التربوية في اللاذقية

"إسرائيل وإيران" تخادم استراتيجي أبعد من التطبيع.. صفقات سلاح وتبادل للأدوار