درعا.. سبعة شهداء تحت التعذيب و17 حالة اعتقال خلال تشرين الثاني - It's Over 9000!

درعا.. سبعة شهداء تحت التعذيب و17 حالة اعتقال خلال تشرين الثاني

بلدي نيوز - (حذيفة حلاوة)
سجل الشهر الماضي 17 عملية اعتقال لمدنيين من محافظة درعا من بينهم نساء، بحسب ما أعلن مكتب توثيق الشهداء في المحافظة، مؤكداُ أن عمليات الاعتقال أعلى بكثير مما تم تسجيله.
وقال المكتب أن مخابرات النظام تواصل تنفيذ عمليات الاعتقال بالرغم من اتفاق التسوية الموقع صيف عام 2018، وشهد الشهر الماضي استمرار توثيق عمليات الاعتقال والإخفاء والتغييب القسري من قبل مخابرات النظام.
وقال المكتب إن قسم المعتقلين والمختطفين في "المكتب" وثق ما لا يقل عن 17 معتقلا ومختطفا، تم توثيق إطلاق سراح 8 منهم في وقت لاحق من ذات الشهر، بالإضافة إلى أربعة اعتقال أربعة عناصر سابقين في فصائل المعارضة، وأربعة سيدات.
وأوضح المكتب أن فرع أمن الدولة والأمن العسكري والأمن السياسي التابعين لمخابرات الأسد كان لهم دور في تنفيذ عمليات الاعتقال بالإضافة إلى فرع الأمن الجنائي، علما أن هذه الإحصائية لا تتضمن من تم اعتقالهم بهدف سوقهم للخدمتين الإلزامية والاحتياطية في قوات النظام.
في السياق ذاته قال مكتب توثيق الشهداء بأن الشهر الماضي شهد تسجيل سبعة شهداء تحت التعذيب في سجون قوات النظام، بينهم ستة شهداء تم اعتقالهم بعد اتفاقية "التسوية" في جنوب سوريا في تموز2018، بينهم ثلاثة شهداء سبق لقسم المعتقلين والمختطفين في المكتب أن وثق تواجدهم داخل سجن صيدنايا العسكري في محافظة ريف دمشق.
وأوضح مكتب توثيق الشهداء أن الشهر الماضي شهد استشهاد 26 شهيدا من أبناء محافظة درعا خلال شهر تشرين الثاني 2019، بينهم أربعة شهداء في معارك محافظتي اللاذقية وإدلب في شمال غرب سوريا.
يذكر أن محافظة درعا تشهد احتجاجات يومية في العديد من مدن وبلدات ريف درعا للمطالبة بالأفراج عن المعتقلين ووقف عمليات الاعتقال التي تتم في الجنوب السوري من قبل مخابرات النظام.

مقالات ذات صلة

حملة تمشيط لقوات النظام في درعا تنتهي باعتقال شخص

أمن النظام العسكري يعتقل عناصر للفرقة الرابعة في الرقة

"قسد" تعتقل 11 شخصا في الشحيل بديرالزور

الأردن يوقف سوريين حاولا التسلل عبر الحدود

شرطة الباب تلقي القبض على شخص يعمل لصالح قوات النظام

تركيا تعتقل قياديا من "دا-عش" وأحد المقربين من البغدادي