الائتلاف الوطني: النظام يسعى لوأد العملية الدستورية - It's Over 9000!

الائتلاف الوطني: النظام يسعى لوأد العملية الدستورية

بلدي نيوز
أكد منسق دائرة العلاقات الخارجية في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، عبد الأحد اسطيفو، أن وفد النظام افي جنيف يحاول تسييس عمل اللجنة الدستورية وإخراجها من النطاق المحدد لولايتها وتفويضها، وذلك في سعيه للمماطلة وإضاعة الوقت.
وأوضح اسطيفو في تصريحات صحفية، أمس الثلاثاء، أن إستراتيجية النظام في المماطلة ورفض الانخراط بشكل جاد في العملية الدستورية، هو مؤشر على مدى الخوف الذي يشكله عمل اللجنة الدستورية لدى النظام، وقال: إن النظام "يمتلكه الرعب عند ذكر الدستور أو الانتخابات".
وقال إن سعي النظام الدائم للحل العسكري واستخدام العنف وارتكاب جرائم الحرب هو من ضمن إستراتيجيته لإفشال عمل اللجنة الدستورية ووأد جهود إطلاق العملية السياسية.
وشدد على أن النظام يقتات على الإجرام والفوضى لذلك يسعى لإفشال عمل اللجنة الدستورية، وأي وسيلة أخرى تضع مصالح الشعب السوري في المقدمة.
وكان "هادي البحرة" الرئيس المشترك للجنة الدستورية السورية عن المعارضة، أكد أمس الثلاثاء، عدم وجود أي توافق على جدول أعمال اللجنة الدستورية في الوقت الحالي، لافتا إلى أن المعارضة تسعى لإيجاد هذا التوافق.
وأضاف "نحن نقدر آلام شعبنا في الداخل، ونقدر آلام الشعب السوري، ويجب أن نبذل أقصى الجهود لإيجاد أجندة تتناول موضوع اللجنة، لا يوجد توافق على جدول أعمال اللجنة حاليا، ونسعى لإيجاد هذا التوافق".
ولفت إلى أن "جدول أعمال النظام خارج عن سياق تفويض اللجنة الدستورية، وهذه البنود تأتي خارج مناقشات اللجنة، يجب أن تكون في سياق الدستور السوري، وفق مهام اللجنة بصياغة مسودة دستور".
وفي وقت سابق، قالت جنيفر فنتون، المتحدثة باسم المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، إن الخلافات المستجدة حول أجندة العمل، تحول دون عقد اجتماعات اللجنة الدستورية السورية "المصغرة" في جنيف، لليوم الثاني.
المصدر: الائتلاف الوطني + بلدي نيوز

مقالات ذات صلة

روسيا توزع مساعدات وتفتتح عيادة مجانية في درعا

"وزير التجارة" يعلّق على وثيقة مسربة عن الفئات المستبعدة من الدعم في سوريا

النظام يضبط بضائع مهربة بقيمة 100 مليار ليرة سورية

فصائل المعارضة تقنص عنصرا للنظام في إدلب

"الإدارة الذاتية" تجري فحوصات للقمح الأمريكي بعد تحذيرات النظام منه

الرئيس الجزائري: من المفترض أن تشارك سوريا بالقمة العربية