ماذا علقت بريطانيا على وفاة مواطنها داعم "الخوذ البيضاء"؟ - It's Over 9000!

ماذا علقت بريطانيا على وفاة مواطنها داعم "الخوذ البيضاء"؟

بلدي نيوز
صدر أول تعليق رسمي بريطاني، أمس الثلاثاء، على وفاة مواطنها "غوستاف إدوارد لو ميسوري" في ظروف غامضة بمدينة إسطنبول التركية.
جاء ذلك على لسان سفيرة بريطانيا لدى الأمم المتحدة، كارين بيرس، حيث قالت إن "لو ميسورييه" كان "بطلاً حقيقياً وإنساني حقيقي"، بحسب صحيفة "ديلي ميل".
وأكدت أن أسباب الوفاة في الوقت الحالي غير واضحة، معربة عن أملها في أن تتمكن السلطات التركية من إجراء تحقيق شامل
وفيما يخص التهم الروسية الموجهة ضد لو ميسورييه بأنه كان جاسوساً، رفضت السفيرة البريطانية هذه التهم التي قالت إنها "غير صحيحة، بشكل قاطع".
وكانت روسيا وجهت اتهامات للضابط السابق بأنه جاسوس بريطاني في دول البلقان والشرق الأوسط، وعلى صلة بتأسيس منظمة الدفاع المدني السوري.
وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخارفا، إنه "من المعروف بشكل مؤكد أن أحد مؤسسي الخوذ البيضاء جيمس لو ميسوريه، هو ضابط سابق في المخابرات البريطانية، وتحديدا في (Mi-6)"، مضيفة أنه "يصعب التصديق أن ذلك مجرد مصادفة".
وتأتي حادثة وفاة الضابط البريطاني بعد أيام من توجيه روسيا اتهامات له بأنه على صلة بتأسيس منظمة الدفاع المدني السوري، التي لطالما تعرضت لانتقادت موسكو واتهامها بـ"الإرهاب".
من جهتها، علقت منظمة الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء"، على وفاة أبرز داعميها في مدينة إسطنبول التركية بظروف غامضة.
وأوردت المنظمة بيانا على حسابها في "تويتر" عبرت فيه عن حزنها لوفاة مؤسس ومدير منظمة "Rescue Mayday" الإنسانية، جيمس لو ميسوري، الذي كان يعد أبرز داعمي "الخوذ البيضاء" من خلال مؤسسته.
المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

هل اعتقلت تركيا زعيم "داعش" الجديد؟

أول تعليق من التحالف على أخبار اعتقال زعيم "داعـش"

بريطانيا تتسبب بحرمان أكثر من 40 ألف طفل من التعليم شمال سوريا

غموض في بريطانيا بشأن أعداد العائدين من سوريا

قاضي اللاجئ السوري "حمزة" يرفض طلب وقف ترحيله من تركيا

منهم سوريون.. تقرير يؤكد ضبط بريطانيا لأكثر من 19 ألف لاجئ كل عام