"مسد": مستعدون للتفاوض بشأن الانضمام لجيش النظام - It's Over 9000!

"مسد": مستعدون للتفاوض بشأن الانضمام لجيش النظام

بلدي نيوز
تتواصل حالة التخبط لدى "قوات سوريا الديمقراطية"، وباتت أمام خيارات محدودة للبقاء في المناطق التي تسيطر عليها، وتواتر الحديث عن التوجه للتعاون مع روسيا والنظام والانصياع لها.
وقالت رئيسة اللجنة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية، إلهام أحمد، اليوم الجمعة؛ إن القوات الكردية لا تبحث حاليا الانضمام إلى جيش النظام، لكنها مستعدة للتفاوض، وهي تكرر بذلك تصريحات الناطق باسم "قسد" في وقت ساق.
وأوضحت "أحمد" في حديث لوكالة "سبوتنيك" أن "القوات الكردية ستدخل في مفاوضات بهذا الشأن في حال قدمت دمشق عرضا رسميا، والأكراد السوريين يريدون إجراء مناقشات حول ذلك مع دمشق".
وأضافت "نعم نحن مستعدون ونرغب بالفعل في الجلوس إلى طاولة المفاوضات، الجيش السوري وقوات قوات سوريا الديمقراطية يوافقان، لكنهما لم يحاربا معا ضد الجيش التركي، والجيش السوري يسيطر الآن على بعض المناطق ولكن القوات الكردية قد انسحبت".
وكان أعلن مسؤول في قوات سوريا الديمقراطية "قسد" في وقت سابق، أنهم على استعداد لبحث الانضمام لجيش النظام السوري، بعد فشل "قسد" بصد عملية "نبع السلام" والتي سيطرت على مساحات واسعة من ريفي الحسكة والرقة.
وفي تصريحات سابقة لم يستبعد مدير المركز الإعلامي لـ"قسد"، مصطفى بالي، انضمام قوات "قسد" للنظام السوري، معتبرا في تصريح لوكالة "نوفوستي" الروسية، أن القوات التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الأساسي، مستعدة للانضمام لقوات النظام، بعد التسوية السياسية.
وكان لعملية "نبع السلام" انعكاسها على مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية على الأرض، والتي أجبرتها عبر العمل العسكري على الخروج من منطقتي تل أبيض ورأس العين، ثم جاء الاتفاق التركي الأمريكي ليثبت حدود السيطرة لعمق 30 كيلو مترا، تلاه الاتفاق الروسي التركي ليخرج "قسد" من مناطق استراتيجية في عين العرب ومنبج وتل رفعت، علاوة عن أن المعركة كشفت لها أنها ليست إلا ورقة تفاوضية أمام حلفائها الغربيين لصالح تفاهماتها مع دولي قوية كتركيا.
المصدر: سبوتنيك + بلدي نيوز

مقالات ذات صلة

هل تصل واشنطن لاتفاق مع النظام على إطلاق سراح المعتقلين الأمريكيين قبل الانتخابات؟

دمشق تعيش أزمة نقل خانقة

"باخرة نفط سورية محتجزة" تكشف عن خلاف روسي مع "الأسد"

تراجع حاد بسعر الليرة أمام الدوﻻر اﻷمريكي

الوفد الأمريكي يغادر دمشق دون تحقيق نتائج مرجوة

تسجيل أول حالة وفاة لطفل في دمشق جراء المياه الملوثة