أردوغان: أمريكا تعارض دخولنا عين العرب وروسيا تدعونا لدخولها - It's Over 9000!

أردوغان: أمريكا تعارض دخولنا عين العرب وروسيا تدعونا لدخولها

بلدي نيوز
كشف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أمس الخميس، أن الولايات المتحدة تعارض دخول الجيش التركي إلى مدينة عين العرب/ كوباني بريف حلب الشرقي، بينما أن روسيا موافقة على ذلك. 
ومدينة عين العرب تخضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" التي تقودها الوحدات الكردية، وهي تقع ضمن المنطقة الآمنة التي تطالب تركيا بإقامتها باعتبارها محاذية لحدودها مع سوريا، وكانت تتمركز فيها قوات أمريكية انسحبت منها لتحل محلها مؤخرا قوات روسيا وعناصر من النظام بعد إبرام الأخير لاتفاق مع "قسد".
وقال أردوغان، إن "الأمريكيين يقولون لنا لا تدخلوا مدينة عين العرب، والروس يقولون ادخلوها، ونحن سنتخذ قرارنا وفق المستجدات"، كاشفا أن "تركيا اتفقت مع روسيا على إقامة منطقة مراقبة على الطرف الشمالي الغربي من مدينة منبج السورية، بهدف حماية المنطقة"، حسب قوله.
وأوضح أنه "سيكون للجيش التركي دور المراقبة في منبج وكوباني، والأهم من ذلك أننا أنشأنا ممر السلام بعمق 10 كم في المنطقة الممتدة من تل أبيض (شمال الرقة) إلى جرابلس (شمال حلب)".
وأضاف "طلبنا منطقة بطول 19 كيلومتراً وعرض خمسة كيلومترات في شمال غرب منبج لحماية المنطقة. وتوصلنا لاتفاق في هذا الصدد مع روسيا. إنها مثل موقع مراقبة".
وأطلقت تركيا في 9 تشرين الأول عملية "نبع السلام" للقضاء على فصيل الوحدات الكردية في شمال شرق سوريا من أجل تأمين حدود تركيا والمساعدة في تأمين العودة الآمنة للاجئين السوريين وضمان السلامة الإقليمية لسوريا، لكن تركيا علقت العملية بهدنة مع الولايات المتحدة في 18 الشهر الجاري لمدة 120 ساعة ثم هدنة مع روسيا بدأت 22 الشهر تستمر لمدة 150 ساعة وأعلنت وزارة دفاعها نهاية العملية.

مقالات ذات صلة

اجتماع شمالي حلب لتحديد أسعار المنتجات الزراعية

قبرص تسلم عضوا بـ "حـزب الله" لأمريكا

أمريكا ترسل قافلتين كل أسبوع لقواعدها في سوريا

وفاة طفلة عند معبر باب السلامة الحدودي

مكافأة أمريكية لاعتقال وجه "داعـش" الدعائي

رابطة الإعلاميين في الغوطة الشرقية تدين أحداث عفرين وسقوط ضحايا مدنيين