تقرير: مخيم اليرموك شهد أحداثا جساما خلال العام 2018 - It's Over 9000!

تقرير: مخيم اليرموك شهد أحداثا جساما خلال العام 2018

بلدي نيوز
كشف التقرير التوثيقي السنوي للعام 2018 الذي أصدرته "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" بداية الشهر الحالي، والذي حمل عنوان "فلسطينيو سورية نكبات لا تنتهي"، أن مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب العاصمة السورية دمشق شهد أحداثا جساما خلال العام 2018.
وأكد التقرير أن القصف واندلاع الاشتباكات المتقطعة بين تنظيم "داعش" وجبهة النصرة من جهة، وجيش النظام من جهة أخرى استمر خلال أشهر النصف الأول من العام، نتج هذا عن قرار سلطات النظام استعادة المخيم مع بداية العام بهدف استكمال السيطرة على جنوب العاصمة.
ولفت التقرير إلى أن قوات النظام شنّت في 19 من نيسان/ أبريل 2018 عملية عسكرية على مخيم اليرموك، وأحياء التضامن، والقدم، والحجر الأسود ضد تنظيم "داعش".
وأكد أن الحملة العسكرية ترافقت بدعم جوي من روسيا، ومشاركة الفصائل الفلسطينية الحليفة للنظام، واستخدمت خلال الحملة صنوف مختلفة من الأسلحة الثقيلة مثل المدفعية وقذائف الهاون والدبابات، إضافة إلى القصف الجوي بالصواريخ، وهو ما فاقم حالة الدمار التي تعرّض لها المخيم على مدار السنوات السابقة، والتي قُدرت مع نهاية الحملة بتدمير حوالي60 % من المخيم، إضافة إلى تسجيل سقوط عدد من الضحايا المدنيين.
وأوضح التقرير أن النظام خلال شهر من الحملة العسكرية المكثفة، أعاد مخيم اليرموك إلى سيطرته بالكامل في يوم 21 أيار/مايو 2018، وقد شهدت الفترة اللاحقة للعملية العسكرية واستكمال سيطرة جيش النظام على مخيم اليرموك عمليات نهب وتخريب واسعة من قبل العناصر التابعة والحليفة للقوات الحكومية، وهي مشاهد تداولها نشطاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي في سياق نقدي لما بات يعرف حينها بظاهرة "التعفيش".
وأشار إلى أن الربع الأخير من عام 2018 شهد عمليات إزالة الركام والأنقاض وترحيلها من شوارع مخيم اليرموك، دون السماح لسكانه بالعودة إليه.

مقالات ذات صلة

مرصد طيران يكشف هدف الطلعات الجويّة الروسية خلال الساعات الماضية

إصابة طفل بانفجار في جرابلس شرقي حلب

إدانة إيرانية لعقوبات الاتحاد الأوروبي على فيصل مقداد

ميليشيا لواء "القدس" تنعي 5 من عناصرها قتلوا ببادية حمص

"دا.عش" يوزع بيانا في دير الزور .. ما فحواه؟

"قسد" تفرج عن 8 معتقلين من سجونها بدير الزور