خبير عراقي يوضح سبب قصف الميليشيات الإيرانية في البوكمال - It's Over 9000!

خبير عراقي يوضح سبب قصف الميليشيات الإيرانية في البوكمال

بلدي نيوز
تكررت الضربات الجوية لمواقع الميليشيات العراقية الموالية لإيران على الحدود السورية العراقية، وكانت وفق محللين رسالة "إسرائيلية أمريكية" واضحة لـ "إيران" بأن العمل على تقويض نفوذها وقطع أذرعها لايزال مستمراً في سوريا والعراق.
وفي هذا الشأن، اعتبر الخبير الأمني "هشام الهاشمي"، اليوم الأربعاء، أن قصف منطقة البوكمال السورية قرب الحدود العراقية جاء لقطع طريق نقل الاسلحة بين (ايران - العراق - لبنان)، لافتاً إلى أن إيران تعول كثيراً على منطقة البوكمال لكونها تمثل عمق الربط بين العراق وسوريا باتجاه لبنان مع تواجد القواعد الأمريكية قربها.
وأوضح المحلل العراقي أن "أمريكا وإسرائيل تشددان الرقابة على منطقة البوكمال وترصد جميع التحركات فيها لمنع نقل الاسلحة"، مؤكداً أن "إيران وحلفائها قاموا بإنشاء قاعدة منذ عام 2018 باسم (الإمام علي) وهي منشأة فيها الكثير من البنى التحتية للتواجد في هذه المنطقة وادامة التواصل بين الجزئين البريين العراقي والسوري".
ولفت الخبر في حديث لموقع "باسنيوز" الكردي إلى أن "إيران تعول كثيراً على منطقة البوكمال لكونها تمثل عمق الربط بين العراق وسوريا باتجاه لبنان مع تواجد القواعد الأمريكية قربها"، لافتاً إلى أن "منطقة البوكمال تتواجد فيها الكثير من الفصائل المسلحة الأجنبية بينها فصائل عراقية موالية لإيران ولها أبعاد عقائدية مذهبية في تلك المنطقة مثل فصائل (حيدريون، والأبدال، كتائب حزب الله العراق) بالإضافة الى فصائل أخرى من لبنان وأفغانستان وباكستان وأذربيجان".
وشنت طائرات حربية مجهولة في منطقة البوكمال شرق سوريا، غارات على الحدودية مع العراق، أدت لمقتل عدد من عناصر المليشيات الموالية لإيران، تشير المعلومات إلى أن الغارات طالت ثلاث مواقع للحرس الثوري الإيراني ومجموعات موالية لها" في ريف دير الزور الشرقي.

يشار إلى أن إيران تنشر في البوكمال ميليشيات "حزب الله" اللبناني، و"حزب الله" العراقي، و"النجباء"، و"فاطميون"، و"زينبيون"، ويقودها جميعا الحرس الثوري الإيراني، بحسب عدة تقارير.
وعززت الميليشيات الإيرانية خلال الأشهر المنصرمة من وجودها على الحدود العراقية السورية، وبشكل خاص في مدينة البوكمال، كما سيطرت الميليشيات الموالية لإيران وقوات النظام على البوكمال في تشرين الثاني 2017، بعد انسحاب تنظيم "داعش" منها.
المصدر: باسنيوز – بلدي نيوز

مقالات ذات صلة

قادمة من العراق.. وصول تعزيزات لمليشيات إيران إلى ديرالزور

وفد روسي يجتمع بالميليشيات الإيرانية في دير الزور

قتيلان من "لواء فاطميون" بانفجار في ديرالزور

الاغتيالات تعصف بمخيم الهول شرقا وتركيا تقطع الطريق أمام عناصر التنظيم على حدودها شمالا

الميليشيات الإيرانية تعثر على كميات من الذهب شرق دير الزور

المعارضة تقصف النظام في إدلب وتصعيد جديد في درعا