الطيران الروسي يُخرِج مبنى مديرية التربية في حماة عن الخدمة - It's Over 9000!

الطيران الروسي يُخرِج مبنى مديرية التربية في حماة عن الخدمة

بلدي نيوز - (خاص)
استهدفت طائرات حربية روسية منتصف ليل "السبت" وظهر يوم "الأحد" الماضيين مبنى مديرية التربية والتعليم في حماة بصواريخ ارتجاجية، ما أحدث دمار كبير في المبنى وأخرجه عن الخدمة.
وأصدرت تربية حماة الحرة بياناً شرحت فيه حادثة الاستهداف، وعلقت عملية امتحانات المرحلة الانتقالية في عدد من مدارس حماة.
وجاء في البيان الذي عممته تربية حماة الحرة "ضمن سياسة النظام المجرم وحلفاءه الروس في تدمير الأجيال وحرمان آلاف الطلاب من حقهم في التعليم ورفع مستوى الأمية بين الناشئة، فقد عمد النظام وحلفاؤه منذ اندلاع الثورة السورية إلى استهداف المدارس، ما أدى إلى استشهاد أعداد كبيرة من الطلاب والكوادر التعليمية، واستكمل نظام الأسد وروسيا سلسلة إجرامهم الوحشي ليلة السبت 27/4/2019 باستهداف مبنى مديرية التربية الحرة بحماة بغارة جوية روسية، وثم عاود الاستهداف ظهيرة يوم أمس الأحد 28/4/2019 بغارتين جويتين روسيتين أحدثت دماراً كبيراً في مبنى المديرية وأخرجته عن الخدمة بشكل كامل".
وأضاف البيان "بسبب هذه الهجمة الشرسة التي تتعرض لها المناطق المحررة، تم تعليق امتحانات المرحلة الانتقالية في عدد من مدارس مديرية التربية والتعليم بحماة حتى إشعار آخر"، مشيرةً إلى أن المديرية ستتابع عملها في الاشراف على الامتحانات الانتقالية لهذا العام وستستمر في التحضير والاستعداد لامتحانات شهادتي التعليم الأساسية والثانوية العامة ضمن خطة الطوارئ التي تعتمدها المديرية.
وطالبت "المديرية" المنظمات الدولية والمجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته في وقف الهجمات الممنهجة من قبل روسيا والنظام على المدنيين والمنشآت التعليمية والتربوية في المناطق المحررة.
يذكر أن العشرات من مدارس محافظة حماة خرجت عن الخدمة التربوية والتعليمية خلال الأعوام الماضية بسبب الاستهداف المتعمد والمتكرر من قبل نظام الأسد والروس، والتي أدت إلى دمار أغلب المنشآت التعليمية والتربوية في المحافظة.

مقالات ذات صلة

إدلب.. روسيا تستأنف غاراتها على جبل الزاوية والنظام يقصف سرمين

إدلب.. روسيا تستأنف قصفها الجوي والنظام يواصل قصفه المدفعي

النظام يقصف بلدات وقرى ريف إدلب الجنوبي

تحليق مكثف للطائرات الروسية في سماء إدلب

مروحية روسية تحلق في مناطق نفوذ تركيا بريف حلب الشرقي

المداجن تخرج عن الخدمة في محافظة القنيطرة.. ما السبب؟