الطيران الروسي يرتكب مجزرة بالرقة وقوات النظام تقتل مدنيين في ريف حماة - It's Over 9000!

الطيران الروسي يرتكب مجزرة بالرقة وقوات النظام تقتل مدنيين في ريف حماة

بلدي نيوز – ملخص أحداث الداخل السوري
واصل طيران الاحتلال الروسي قتل المدنيين السوريين شرق سوريا، حيث ارتكب مجزرة مروعة في مناطق متفرقة من ريف مدينة الرقة، يوم السبت، راح ضحيتها عشرات المدنيين بين شهيد وجريح، في وقت واصلت قوات النظام خرق الهدنة المزعومة دوليا، بقصفها على أرياف حمص ودمشق وحماة، مخلفةً شهداء وجرحى مدنيين.
مراسل بلدي نيوز في ريف الرقة، أكّد أنّ 43 مدنياً استشهدوا، وأصيب 60 آخرين، عقب تسع غارات جوية شنها الطيران الروسي على مناطق حيوية في مدينة الرقة.
وأشار مراسلنا إلى أن الغارات الجوية استهدفت "ساحة الكرنك في شارع تل أبيض، وحديقة 7 نيسان، وشارع قصر الضيافة في حي الثكنة، وزاوية حديقة الأطفال في حي الفردوس، والمشفى الوطني، ومنطقة البانورما، ومنطقة الصناعة".
شمالاً في حلب، نفّذ الطيران الروسي عدة غارات جوية على بلدات كفر حمرة وبيانون وحيان في ريف حلب الشمالي.
على الصعيد العسكري، اندلعت اشتباكات بين الثوار وقوات النظام على جبهة بني زيد، تزامنت مع عدة غارات جوية من الطيران الحربي على محور الاشتباك، دون إحراز أي تقدم يذكر لكلا الطرفين.
وعن ذلك أكد مراسل بلدي نيوز تحرير الثوار لقرى مريغل وجكة والكمالية في ريف حلب الشمالي، بعد معارك عنيفة مع "تنظيم الدولة"، ونوّه مراسلنا إلى أن التنظيم شنّ هجوماً معاكساً بعد ساعاتٍ من تحرير القرى واستهدف بسيارتين مفخختين نقاط الثوار على أطراف قرية مريغل، وانتهت بسيطرته على جكة والكمالية صباح اليوم.
وفي إدلب، قصف الطيران المروحي ببرميلين متفجرين قرى جبل شحشبو بريف إدلب الجنوبي، اقتصرت الأضرار على الماديات، إثر نزوح الأهالي من القرى، في وقت شهدت معظم المدن والبلدات في ريف إدلب هدوءً نسبياً دون أي قصف آخر يذكر.
بالانتقال إلى حمص، شن طيران الاحتلال الروسي سلسلة من الغارات الجوية استهدفت أحياء مدينة حمص وأطرافها الغربية، في ظل قصف قوات النظام بقذائف المدفعية قرية عز الدين في ريف حمص الشمالي.
هذا، واندلعت اشتباكات وصفت بالعنيفة بين "تنظيم الدولة" وقوات النظام شمال وجنوب غرب مدينة حمص، دون تقدم أو تراجع لأي من الطرفين.
وفي حماة، أصيبت سيدة وطفلان بجروح، إثر قصف قوات النظام بالصواريخ قرية الحردانة في ريف حماة الشمالي، في حين طال قصف مماثل قرية السرمانية في الريف الغربي.
في حين أفاد مراسلنا، أن امرأة استشهدت وجرح آخرون، إثر غارتين من الطيران الحربي استهدفت قرية الدمينة بريف المحافظة الجنوبي.
في موازاة ذلك، شن الطيران الحربي عدة غارات جوية على بلدة كفر نبودة، تزامن ذلك مع قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة البلدة المذكورة.
في الغضون، نفّذ الثوار عملية نوعية تل الدرة جنوب غرب السلمية، تمكنوا من خلالها تدمير دبابة للنظام ومقتل عدد كبير من قوات النظام، واغتنام دبابة وأسلحة وذخيرة متنوعة.
بالذهاب إلى ريف اللاذقية، قصفت قوات النظام بالمدفعية والصواريخ قرى قرملية واليمضية وكلز والحياة، في محاولة تقدم جديدة من محوري كلز والقرملية في جبل التركمان بريف اللاذقية.
وفي ريف دمشق، استشهد طفل، وأصيب آخرون، إثر استهداف قوات النظام بقذيفة مدفعية سيارة تقل المدنيين على طريق العباسة في مخيم خان الشيح بريف دمشق الغربي.
إلى ذلك، قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مخيم خان الشيح الخاضع لسيطرة الثوار، مما ادى لدمار كبير لحق بالأبنية والممتلكات العامة.
وفي الغوطة الشرقية، قصف ذات الطيران بعدة براميل متفجرة بلدات بالا وزبدين وبزينه ودير العصافير وأطراف النشابية، تزامن ذلك مع قصف قوات النظام بالمدفعية أطراف مدينة دوما.

مقالات ذات صلة

مسؤول تركي كبير يكشف موعد العملية البرية شمال سوريا

بالفيديو.. "بثينة شعبان" تطالب السوريون بمزيدٍ من الصمود وتنفي رغبة الشباب في الهجرة

تونس تعتزم محاكمة "راشد الغنوشي" بتهمة إرسال مقاتلين إلى سوريا

نظام الأسد يحصل على عضوية السكرتارية العامة في مجلس "السلم" العالمي

إلغاء تسيير دورية روسية - تركية شرقي حلب

"أردوغان" يدعو الدول الإسلامية إلى دعم الحل السياسي في سوريا