مطران السريان: اتهامات "كيري" لتنظيم "الدولة" بارتكاب "إبادة" هي تغطية لتراجعهم أمام الروس - It's Over 9000!

مطران السريان: اتهامات "كيري" لتنظيم "الدولة" بارتكاب "إبادة" هي تغطية لتراجعهم أمام الروس

بلدي نيوز - الحسكة (زين كيالي)
ندد مطران سوري، الجمعة، باتهام وزير الخارجية الأمريكي جون كيري تنظيم الدولة بارتكاب "إبادة" بحق المسيحيين في سوريا والعراق، معتبرا أن هذا التوصيف يندرج في سياق "عملية جيوسياسية".
وقال مطران السريان الكاثوليك في أبرشية الحسكة ونصيبين المونسنيور جاك بهنان هندو في مقابلة أجرتها معه وكالة فيديس الكاثوليكية، إن الولايات المتحدة "تسخر توصيف الإبادة لخدمة مصالحها الخاصة".
وكان قد أعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أول أمس، أن تنظيم الدولة يرتكب إبادة بحق المسيحيين واليزيدين والشيعة في المناطق التي يسيطر عليها في سوريا والعراق، مؤكدا أن "داعش يرتكب إبادة من خلال ما يعلنه هو نفسه، من خلال عقيدته وأفعاله".
وقال هندو -المطران في إحدى المناطق الأكثر اضطرابا في شمال شرق سوريا- إن الحديث عن "إبادة ضد المسيحيين" هو محاولة للتعويض عن تراجع الغرب مقابل روسيا، وقال "إن التدخل الروسي في سوريا زاد من نفوذ موسكو (...) باتت أوساط قوية في الولايات المتحدة تخشاها".
وأضاف "هي الآن تلعب ورقة حماية المسيحيين. لكأننا عدنا في الزمن إلى القرن التاسع عشر، حين كانت حماية مسيحيي الشرق الأوسط كذلك أداة في عمليات جيوسياسية".
ورأى المونسنيور هندو أنه من الخطأ تصوير المسيحيين على أنهم أول ضحايا أعمال عنف تنظيم الدولة، وقال: "هؤلاء المجانين يقتلون شيعة وعلويين وحتى جميع السنة الذين لا يرضخون لهم. المسيحيون يشكلون جزءا يسيرا من الـ 200 ألف قتيل في النزاع السوري".
ويسمح للمسيحيين في بعض الأحيان بالفرار أو دفع الجزية، في حين أن الحل الوحيد لغير المسيحيين هو الموت".

مقالات ذات صلة

انخفاض في إصابات "كـورونـا" شمال سوريا

حوادث سير تحصد أرواح عدد من المدنيين في إدلب

أول تعليق للجبهة الوطنية للتحرير على التصعيد في إدلب.. ماذا قالت؟

مقتل امرأة برصاص طائش في حلب و"داخلية النظام" تكشف التفاصيل

عزل منطقة "السيدة زينب" عن دمشق.. خلافات أم تعزيز لنفوذ ميليشيات إيران

اغتيال مدنيين في أكثر منطقة مشددة أمنيا للنظام في درعا