التحالف يحمّل "روسيا والنظام" مسؤولية قتل المدنيين بديرالزور - It's Over 9000!

التحالف يحمّل "روسيا والنظام" مسؤولية قتل المدنيين بديرالزور

بلدي نيوز
نفت قوات المهام المشتركة، في التحالف الدولي ضد "داعش"، بقيادة الولايات المتحدة، استهداف المدنيين في الغارات الجوية التي تنفذها في ديرالزور.
وقال بيان صادر عن قوات المهام المشتركة، السبت، إنّ مصادر إعلامية عديدة ادعت مقتل مدنيين في غارات للتحالف الدولي على مواقع لـ"داعش " في منطقة هجين بدير الزور.
وأوضح البيان أنّ قوات التحالف نفذت غاراتها في 16 تشرين الثاني في الساعة 11.00 بتوقيت أوروبا الشرقية، و"استهدفت مواقع لداعش في وادي الفرات الأوسط، وجاء ذلك في إطار دعم عملية عسكرية برية، وتثبّتت قوات التحالف بأنها أهداف مشروعة لداعش، وأثناء الغارات لم يكن هناك أي مدنيين بالمنطقة".
وذكر البيان أنّ عمليات التمشيط التي جرت بعد الغارات لم تسجل وقوع قتلى في صفوف المدنيين.
وأشار البيان إلى أنّ قوات التحالف سجلت وقوع 10 هجمات في منطقة هجين، لم يكن مصدرها قوات التحالف أو شركائها، ووقعت دون التنسيق معها أو الحصول على موافقتها.
ودعت قوات التحالف إلى وقف كافة الهجمات التي لا يتم تنسيقها معها في الجهة المقابلة من نهر الفرات، في إشارة لقوات النظام وروسيا.
وأفادت مصادر إخبارية محلية؛ إن المقاتلات الحربية التابعة للتحالف الدولي استهدفت قرية "البقعان" بريف دير الزور الشرقي بعدة غارات، يوم السبت الماضي، وارتكبت مجزرة مروعة راح ضحيتها أكثر من 40 مدنياً ببنهم نساء وأطفال.
وكانت طائرات التحالف قتلت 17 مدنيا، جراء استهدافها بلدة السوسة بريف دير الزور الشرقي، فجر الخميس، بالإضافة إلى مقتل 35 شخصا معظمهم من الأطفال والنساء، الثلاثاء في قصف مماثل.
وشهدت الأيام الفائتة سلسلة مجازر بحق الأطفال والنساء ارتكبتها طائرات التحالف، وفي هذا الصدد أعربت منظمة اليونيسف عن قلقها جراء مقتل أكثر من 30 طفلا في دير الزور مؤخرا.

مقالات ذات صلة

قوات النظام تشدد من إجراءاتها وتغلق حواجزها في دير الزور مساء

بتهمة التعامل مع المعارضة.. النظام يعتقل عددا من الشبان جنوب دمشق

واشنطن: سنواصل دعم إسرائيل ضد تحركات إيران في سوريا

قنصلية النظام في إسطنبول تعلق عملها لمدة أسبوعين بسبب كورونا

وفد من التحالف الدولي يزور بلدة في دير الزور.. ماذا ناقش؟

شهيد مدني بقصف مدفعي للنظام على البارة جنوبي إدلب