هكذا خرج ناشط إعلامي بعد 72 ساعة في سجون "السلطان مراد"! - It's Over 9000!

هكذا خرج ناشط إعلامي بعد 72 ساعة في سجون "السلطان مراد"!

بلدي نيوز – (خاص)
تناقل ناشطون صوراً للناشط الإعلامي "بلال سريول" بعدما خرج أمس من سجون فصيل "فرقة السلطان المراد"، بعد ثلاثة أيام على اعتقاله دون تهمة واضحة.
وأظهرت الصور التي نشرها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، آثار التعذيب الشديد على جسد الناشط المعتقل في سجون "السلطان مراد"، الذي طالب عشرات الناشطين والصحفيين خلال اليومين الماضيين، بإطلاق سراحه من السجن.
واعتقل فصيل "فرقة السلطان مراد" الناشط الإعلامي "بلال سريول" في مدينة عفرين، الخميس الماضي، وذلك بسبب قيامه بتصوير أحد شوارع المدينة.
وأفاد مصدر محلي لبلدي نيوز منذ ثلاثة أيام، إنَّ المدعو "أبو الليث" قائد إحدى المجموعات التابعة لفصيل "فرقة السلطان مراد" اعتقل الناشط الإعلامي "بلال سريول" في شارع "الفيلات" في مدينة عفرين، ومن ثمَّ قام ذوو المعتقل بمراجعة مقر "أبو الليث" للمطالبة بالإفراج عنه، وأخبرهم أنه سوف يطلق سراحه في اليوم التالي، وهذا ما لم يحدث.
وأضاف المصدر أن "أبو الليث"، نفى عقب ذلك وجود الناشط الإعلامي "بلال سريول" لدى الفصيل، لكن مصادر تؤكد أن الناشط مازال معتقلاً في مقر "أبو الليث".
"بلال سريول" ناشط إعلامي مهجر من مدينة دوما بالغوطة الشرقية، وأُصيب بجراح بالغة في 2014 أثر استهدافه بغارة جوية أثناء توثيقه جرائم نظام "الأسد" بكاميرته، وما زالت حالته الصحية سيئة بسبب الإصابة حتى هذا اليوم.

مقالات ذات صلة

بــدم بارد.. عـ.ـملية اغـ.ـتيال في جرابلس شرقي حلب (فيديو)

"استجابة سوريا" يكشف المناطق التي سجلت أعلى نسبة إصابات بـ"كــورونــا"

إدانات واسعة من الاتحاد الأوروبي وبريطانيا وفرنسا لاستهداف مشفى عفرين شمال سوريا

"بيدرسن" يدين استهداف مشفى عفرين ويدعو لحماية المدنيين بسوريا

"الإنقاذ الدولية" تدين بشدة القصف على عفرين

"الحماية الشعبية" تنفي ضلوعها بهجوم عفرين