بعد الخسائر الفادحة.. الأهالي يتهمون قيادة "جيش التحرير الفلسطيني" بقتل أبنائهم - It's Over 9000!

بعد الخسائر الفادحة.. الأهالي يتهمون قيادة "جيش التحرير الفلسطيني" بقتل أبنائهم

بلدي نيوز (خاص)
أثارت الخسائر الكبيرة التي مني بها "جيش التحرير الفلسطيني" في معارك البادية شرقي السويداء، مع تنظيم "داعش" خلال الأيام الماضية، ردود فعل غاضبة في أوساط أهالي قتلى الجيش والموالين له.
وفي الصدد؛ اتهم نشطاء فلسطينيون وأهالي المجندين في ميليشيا "جيش التحرير الفلسطيني"، اتهموا قيادة الجيش بإجبار أبنائهم على القتال إلى جانب قوات النظام في بادية السويداء جنوب سوريا.
وأكدت المجموعة وصول عشرات الرسائل بعد مقتل أكثر من 13 عنصرا فلسطينياً في المعارك الجارية ضد تنظيم "داعش" في محيط "تلول الصفا" ببادية السويداء الشرقية جنوب سوريا.
ولفتت إلى أنها تحمّل قيادة ميليشيا "جيش التحرير الفلسطيني" وعلى رأسهم رئيس أركانه "طارق الخضراء" مسؤولية حياة أبنائهم، حيث يزجّ بهم في الصراع الدائر في سورية وفي معركة ليست معركتهم، وإرسالهم بعيداً عن المخيمات الفلسطينية وحمايتها.
وكان رئيس هيئة أركان الجيش "طارق الخضراء أكد في وقت سابق، أن "جيش التحرير الفلسطيني" الذي يبلغ تعداده نحو ستة آلاف مقاتل، يقاتل في أكثر من 15 موقعاً، موزعة في أنحاء البلاد.
وكشف قسم "التوثيق والرصد" في مجموعة العمل، إن "جيش التحرير الفلسطيني" في سوريا يخوض الحرب جنباً إلى جنب مع جيش النظام في أكثر من 40 موقعاً، بخلاف ما صرح به اللواء محمد طارق الخضراء، بأن قواته تقاتل على 15 جبهة داخل سوريا.

وتعتبر خسائر قوات النظام والميليشيات المساندة لها خلال الأسبوع الماضي، الأضخم منذ بدء العمليات العسكرية باتجاه منطقة تلول الصفا، حيث تجاوز عدد القتلى 75 قتيلا بينهم أكثر من عشرة ضباط.

مقالات ذات صلة

"قسد" تعلن اعتقال 7 "دواعـش" في ديرالزور

مسؤول إيراني يتهم أمريكا بجمع وتجهيز "الدواعـش" بين سوريا والعراق

العراق: نعمل على حل ملف مخيم الهول السوري

تركيا.. توقيف 16 شخصا في ولاية هاتاي جنوب البلاد

جرحى من عناصر النظام بانفجار لغم أرضي شرق حماة

التحالف الدولي ينفي إنشاء قواعد جديدة في سوريا