ما الذي يؤخر افتتاح معبر نصيب الحدودي مع الأردن؟ - It's Over 9000!

ما الذي يؤخر افتتاح معبر نصيب الحدودي مع الأردن؟

بلدي نيوز - (إبراهيم حامد)
شهدت الفترة الماضية تضاربا في التصريحات الرسمية الأردنية، والسورية الصادرة عن النظام، حول موعد افتتاح معبر نصيب الحدودي بين البلدين، والذي يعتبر عقدة وصل اقتصادية هامة لدول المنطقة.
فالأردن التي خسرت، وفق اقتصاديين، المليارات جراء إغلاق المعبر مع النظام منذ عام 2015، لا تولي أهمية كبيرة لإعادة افتتاحه في ظل الظروف الراهنة، كون المعبر يبقى خطا تجاريا محصورا بين دول الأردن وسوريا ولبنان، وسط عدم تفعيل جدي للمعابر في الشمال السوري وعدم سماح النظام لأي حركة تجارية نحوها.
في حين برزت مشاكل عدم الثقة في كلا الجانبين، حيث يعتبر الأردن، أن الأسد وميليشياته مخترقون من قبل إيران وأذرعها في سوريا، في حين يرى النظام أن الأردن هو من موّل ودرّب "الإرهابيين" في الجنوب.
فلم يعد النظام يفضل التواصل عبر لجان اقتصادية فنية لنقاش تفاصيل تشغيل المعبر، إنما يريد تواصلا حكوميا رسميا عبر خارجية النظام، الأمر الذي لا يفضله الجانب الأردني لما له من إحراج أمام شعبها وحلفائها في دول الخليج من إعادة العلاقات الدبلوماسية مع النظام السوري على مستوى رفيع.
وقالت مصادر مطلعة لبلدي نيوز "إن اللجنة الفنية الأردنية تصرُّ على منع دخول أي شاحنات سورية للأردن، حيث فضلت اللجنة تفريغ حمولات الشاحنات السورية في المعبر لتنقلها شاحنات أردنية، في المقابل رفضت اللجنة الفنية الأردنية إصرار مليشيات الأسد على فرض رسوم كبيرة على الشاحنات الأردنية الراغبة بدخول سوريا".
ويرى محللون أن تأخير التوصل لاتفاق بخصوص معبر نصيب هو انتظار لمخرجات سوتشي بين الروس وتركيا، والتي نصت على إقامة منطقة عازلة، وفتح الطرق الدولية عبر أوتوستراد دمشق-حلب، وتأمين الحركة التجارية عبره نحو المعابر الحدودية مع تركيا، إذ لا يحظى معبر نصيب بذات الأهمية الاستراتيجية إلا في حال عودة التبادل التجاري بين سوريا وأوروبا وفتح الخطوط بينهما عبر تركيا والأردن.
ونفت الحكومة الأردنية في وقت سابق ما أعلنه نظام الأسد عن افتتاح معبر نصيب الحدودي مع الأردن جنوبي سوريا والبدء بحركة البضائع والمسافرين.
وقالت وزير الدولة الأردنية لشؤون الإعلام جمانة غنيمات إن معبر جابر "نصيب" ما يزال مغلقا، ولَم يتم افتتاحه أمام حركة نقل البضائع والمسافرين.
وأضافت في بيان صحافي أن الجانبين مستمران بدراسة موضوع فتح الحدود للوقوف على الأوضاع في المراكز الجمركية، حيث اجتمعت اللجان الفنية المعنية لهذه الغاية.

مقالات ذات صلة

دعوات لمظاهرات شمال سوريا.. ما علاقة تصريحات وزير الخارجية التركية؟

تراجع الصادرات السورية إلى النصف

وزير الخارجية التركي: علينا أن نصالح المعارضة والنظام في سوريا

25 بالمائة من منتجي الألبان والأجبان يتوقفون عن العمل في سوريا

فقدان أدوية الأورام في مشفى البيروني بدمشق

لبنان يعتزم طرح فكرة تشكيل لجنة ثلاثية بشأن إعادة اللاجئين السوريين