هكذا يتقاسم النظام و"PYD" السيطرة على الحسكة - It's Over 9000!

هكذا يتقاسم النظام و"PYD" السيطرة على الحسكة

سيطرت الوحدات الكردية في شهر تموز / يوليو 2015، على (الحارة العسكرية، دوار مرشو، حي الغزل، حي العزيزية، حي النشوة الغربية)، كما سيطرت على مدرسة الأمل الخاصة قرب حي تل حجر، وجمعية البر الخيرية في حارة النوامس، بالإضافة إلى السيطرة على الأحياء الشمالية من مدينة الحسكة ذات الغالبية الكردية.
وبذلك تكون الوحدات الكردية تسيطر على حوالي 50% من مساحة مدينة الحسكة، عمدت بعدها لأول مرة على نشر شرطة مرور تتبع "الإدارة الذاتية"، التي تتبع بدورها إلى حزب "الاتحاد الديمقراطي" في شارع فلسطين وسط المدينة.
ويسيطر النظام على الأحياء الباقية في مدينة الحسكة، وهي (غويران شرقي وغربي، النشوة الشرقية، حي الليلة، النشوة فيلات)، بالإضافة لمركز المدينة حيث يوجد المربع الأمني والمؤسسات الحيوية في النظام بالحسكة.
الناشط أبو عمر الحسكاوي عضو "اتحاد شباب الحسكة" قال لشبكة بلدي الإعلامية: "سيطرة الوحدات الكردية على كل هذه المناطق في الحسكة، جاء بتسهيل من النظام الذي يتحالف مع الوحدات الكردية في قتال تنظيم (الدولة)، والذي اقتحم مدينة الحسكة في نهاية حزيران/يونيو الفائت".
وأوضح الحسكاوي أن "النظام يستغل التعاون بين الوحدات الكردية والتحالف الدولي، الذي يغطي عمليات الأخيرة جواً لصالحه، باعتبار ان حربه إلى جانب التحالف، سوف تسبب حرجا للطرفيين".

ويرى ناشطو الحسكة أن النظام يحاول أن يغري "الكرد" في المشاركة بحربة ضد تنظيم "الدولة"، وذلك بالتنازل عن بعض المناطق في مدينة الحسكة، ويقولون أن "النظام أستقدم تعزيزات عسكرية من الميلشيات الشيعية، وقوات النخبة من الحرس الجمهوري بقيادة (عصام زهر الدين) قبل مشاركة الوحدات الكردية للدفاع عن مدينة الحسكة".
ويضيف ب
عضهم أن مشاركة الوحدات الكردية في حربه ضد التنظيم، وفورت عليه استنزاف قواته التي اعاد اغلبها إلى دير الزور، والي مناطق أخرى للقتال ضد الثوار.
يذكر أن رئيس مكتب الأمن القومي "اللواء علي مملوك" زار مدينة القامشلي في بداية تموز/ يوليو والتقى قيادات في الوحدات الكردية، والتي اشترطت عليه عدة شروط قبل دخولها في المعركة ضد تنظيم الدولة، بينها تسليمها قيادة الجبهة، وتزويدها بالأسلحة الثقيلة، وسحب الأسلحة الثقيلة من ميليشيا "الدفاع الوطني"، أضافة السماح لها بنشر حواجز أكثر في المدينة.

مقالات ذات صلة

ما حقيقة خروج طلاب وأهالٍ من إدلب إلى مناطق سيطرة النظام؟

واشنطن تفرض عقوبات على أفراد وكيانات سورية وإيرانية

ترافقت بإجراءات أمنية مشددة.. النظام يبدأ التسويات في البوكمال

الاتحاد الأوروبي يُزيل شخصيتين سوريتين من لائحة العقوبات

سياسي كردي ينتقد الدور الروسي بمفاوضات النظام و"قسد"

السويداء.. أمن النظام يُهدد بقصف قرية "الحريسة" بالطيران الحربي