لماذا سمح النظام بدخول الغاز المنزلي إلى حماة وإدلب؟ - It's Over 9000!

لماذا سمح النظام بدخول الغاز المنزلي إلى حماة وإدلب؟

بلدي نيوز – حماة (خاص)
دخلت كميات كبيرة من مادة الغاز المنزلي إلى المناطق المحررة عبر معبر مدينة مورك بريف حماة الشمالي، صباح اليوم الأحد، وتم تحديد سعر الأسطوانة الواحد من الغاز بسعر أكبر بكثير من سعرها، الذي تباع فيه بمناطق سيطرة النظام.
وأفاد مراسل بلدي نيوز في حماة (أحمد العلي)، "أن عشرات السيارات تحمل مادة الغاز المنزلي دخلت من معبر مدينة مورك المحررة بريف حماة الشمالي قادمةً من مناطق سيطرة النظام، وتقدّر عدد الأسطوانات التي دخلت حوالي ٥٠٠٠ أسطوانة غاز بأوزان مختلفة حيث وصلت إلى المركز الأساسي للتوزيع في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، وتم تحديد سعر ٧٥0٠ ليرة سورية للأسطوانة بوزن ٢٤ كغ و١٠٨٠٠ ليرة سورية للأسطوانة بوزن ٢٨ كغ.
وكانت حواجز النظام منعت دخول الغاز المنزلي للمناطق المحررة قبل حوالي شهر، ما تسبب بأزمة خانقة في احتياجات المواطن والتي تزامنت مع انقطاع المشتقات النفطيات القادمة من شرقي سوريا، عبر مناطق سيطرة الوحدات الكردية شمالي حلب، أثناء عملية "غصن الزيتون".
يذكر أن سعر أسطوانة الغاز في مناطق النظام بلغ في أقصى حدوده ٢٥٠٠ ل.س، ما يعني حصول النظام على مبالغ كبيرة لقاء قبوله بدخول مادة "الغاز" إلى المناطق المحررة.
وحسب المعلومات التي حصلت عليها بلدي نيوز، فإن من يساهم بإدخال مادة "الغاز" هم تجار تابعين لميليشيات الفرقة الرابعة التي تحتكر المادة وتدخلها إلى المناطق المحررة بأسعار تزيد ثلاثة أضعاف سعرها الحقيقي.

مقالات ذات صلة

شهيد مدني بقصف على إدلب وقتلى للنظام في ريف حماة

قتلى وجرحى من قوات النظام باشتباكات مع "دا.عش" بريف حماة

شهيد مدني بقصف مدفعي للنظام على البارة جنوبي إدلب

قصف مكثف للنظام على جبل الزاوية في إدلب

ميليشيا أفغانية تدعمها إيران تنظم معرضا في سوريا(صور)

روسيا تُجدد مزاعمها بخرق اتفاق إدلب