أنباء عن استعادة "مسرابا".. والنظام يصعّد حملته على "دوما" - It's Over 9000!

أنباء عن استعادة "مسرابا".. والنظام يصعّد حملته على "دوما"

بلدي نيوز – (عمر يوسف)
صعّد نظام الأسد من قصفه على الغوطة الشرقية بريف دمشق، اليوم الاثنين، موقعا مزيدا من الشهداء والجرحى، حيث تركز القصف على مدينة "دوما"، وسط أنباء عن وصل قطاع "دوما" بقطاع "حرستا" على يد الجيش الحر.

وقال مراسل بلدي نيوز إن 7 مدنيين استشهدوا في قصف من الطيران الحربي على مدينة "دوما"، حيث تجاوزت الطلعات والتنفيذ الجوي 70 غارة، إضافة إلى تعرض المدينة للقصف بالقنابل الفوسفورية المحرمة دوليا، فيما استشهد 5 مدنيين في بلدة "عين ترما"، وشهيدان في مدينة "حرستا".
وأضاف المراسل أن العشرات من المدنيين استشهدوا وأصيبوا بجروح في قصف من الطيران الحربي الروسي على بلدة عربين، مشيرا إلى أن الحرائق اندلعت في منازل المدنيين وأحد مساجد المدينة، جراء استهداف الطيران الحربي بغارتين جويتين تحملان مادة النابالم الحارق.

عسكريا، تمكنت فصائل الجيش الحر من استعاد السيطرة على بلدة "مسرابا"، وسط أنباء عن إعادة ربط "قطاع دوما بقطاع حرستا"، بعد أن قامت قوات النظام بفصل الغوطة الشرقية إلى ثلاثة قطاعات.
كما أعلن جيش الإسلام عن إسقاط طائرة استطلاع تابعة للنظام في سماء "دوما"، خلال محاولتها رصد المدينة ومحيطها.

وتواجه الغوطة الشرقية حملة إبادة، تستهدف قرابة 400 ألف مدني، وسط استمرار ارتكاب المجازر اليومية بحقهم، في وقت تعجز مؤسسات الأمم المتحدة عن كبح جماح الموت المستمر رغم نقض نظام الأسد وحلفائه قرارات الأمم المتحدة لاسيما اتفاق الهدنة الأخير 2401.

مقالات ذات صلة

الشبكة السورية: وفاة شاب من "كناكر" تحت التعذيب بسجون النظام

مقتل 11 شخصا بينهم عسكريان بحوادث منفصلة على طريق حمص- دمشق

عقد من الهجمات على المرافق الصحية في سوريا

التنظيم يهاجم النظام في البادية وسقوط طائرتي استطلاع في الحسكة ودرعا

ناجون ومنظمات سورية يتقدمون بشكوى جنائية بخصوص كيماوي الأسد

بعد عام على اعتقاله في فرنسا.. أول صورة لـ"مجدي نعمة" تثير الجدل بين السوريين