البرد يودي بحياة طفلة في مخيم المبروكة بالحسكة - It's Over 9000!

البرد يودي بحياة طفلة في مخيم المبروكة بالحسكة

بلدي نيوز - الحسكة (خاص)
توفيت طفلة رضيعة، أمس السبت، بسبب البرد، وسوء الأوضاع الانسانية، في مخيم "المبروكة" للنازحين، بريف محافظة الحسكة.
وأفادت شبكة "فرات بوست" الإخبارية المحلية، أن طفلة تبلغ من العمر ثلاثة شهور توفيت، في مخيم "المبروكة" غرب مدينة الحسكة، والذي تشرف عليه "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).
وأضافت الشبكة أن سبب الوفاة، هو اشتداد برودة الطقس وانعدام وجود وسائل التدفئة والرعاية الصحية والطبية، داخل المخيم.
وفي وقت سابق نظم سكان مخيم "المبروكة" مظاهرات طالبوا فيها بالسماح لهم بالخروج من المخيم وتحسين ظروفهم المعيشية، بعد الفيضانات والعواصف التي تسببت باقتلاع الخيام واستشهاد طفلتين وسيدة، ما اضطرهم للمبيت في العراء في ظل برودة الطقس الشديدة.
ويطالب النازحون في مظاهراتهم في كل مرة بالدخول الفوري للمنظمات الحقوقية والدولية ووسائل الإعلام، بغية تسليط الضوء على المخيم وكشف الأوضاع الإنسانية المزرية التي يعيشها سكانه، وسط منع الأجهزة الأمنية التابعة للوحدات الكردية، قاطني المخيم بالخروج في المظاهرات، وقمعهم بإطلاق الرصاص الحي عليهم.
الجدير بالذكر أن المخيمات الواقعة في المناطق التي تسيطر عليها الوحدات الكردية، تعاني جميعها من سوء الأوضاع المعيشية والصحية، كما يتعرض سكان المخيمات لمعاملة غير إنسانية من قبل القائمين على المخيم الذين يمنعون النازحين من الخروج باتجاه مناطق أُخرى أقل سوءاً.

مقالات ذات صلة

فريق "ملهم" ينهي بناء 500 وحدة سكنية شمال حلب

نازحو عفرين يسيطرون على حاجز للنظام

"منسقو الاستجابة": الأمطار تسببت بتضرر أكثر من 1400 عائلة نازحة في إدلب وحلب

غرق نازح من معرة النعمان بمياه عين الزرقاء غربي إدلب

مخاوف من استئناف روسيا والنظام لعملياتهم العسكرية على إدلب

بسبب الفقر.. انتحار خمسيني في إدلب