منظمة حقوقية: النظام  قصف بـ  6243 برميلاً متفجراً خلال 2017 - It's Over 9000!

منظمة حقوقية: النظام  قصف بـ  6243 برميلاً متفجراً خلال 2017

بلدي نيوز – (عمر الحسن)

كشفت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، أن نظام بشار الأسد ألقى 6243 برميلاً متفجراً خلال هجماته على المناطق السكنية في البلاد، خلال عام 2017.

جاء ذلك في تقرير نشرته الشبكة عبر موقعها الإلكتروني، بشأن حصيلة البراميل المتفجرة التي ألقتها قوات النظام، العام الماضي، على المناطق التي تسيطر عليها فصائل المعارضة السورية.

وقالت الشبكة، إنها وثقت في بعض الحالات استخدام قوات النظام براميل متفجرة تحتوي غازات سامة، ما يعتبر خرقاً لقراري مجلس الأمن رقم 2218 الصادر في 27 أيلول/ سبتمبر 2013، والقرار رقم 2209 الصادر في آذار/ مارس 2015،  مشيرة إلى أن مجلس الأمن أصدر قرارا في 22 شباط/ فبراير 2014 أدان فيه استخدام البراميل المتفجرة وذكرها بالاسم وطالب بالتوقف الفوري عن استخدامها، إلا أن النظام ما زال يستمر بقصف المناطق السورية بها.

 ووثق التقرير استشهاد 130 مدنياً، بينهم 55 طفلاً و32 امرأة، جراء إلقاء 6243 برميلاً متفجراً.

وأوضح أن البراميل المتفجرة، استهدفت خلال الفترة المذكورة، مراكز حيوية دينية وتربوية وخدمية، بينها  سبعة مساجد، وخمسة مراكز طبية، وثلاث مدارس، وثلاثة مراكز للدفاع المدني، وسوق  وفرن ومخيم للاجئين ومقر للخدمات الرسمية، في مناطق مختلفة من سوريا.

وبحسب التقرير ذاته، فإن مروحيات النظام، ألقت 312 برميلا متفجرا على مناطق سيطرة المعارضة، خلال كانون الأول/ ديسمبر الماضي لوحده.

وشدّد التقرير، على أن النظام يرتكب جرائم ضد الإنسانية عبر الاستخدام الممنهج للبراميل المتفجرة ضد المناطق السكنية، داعيًا إلى عدم تزويده بالأسلحة.

 

مقالات ذات صلة

الرابطة السورية لحقوق اللاجئين تطلق مناشدة لإنقاذ النازحين في الداخل السوري

الجيش التركي يعلن إحباط محاولة تسلل وقتل 3 عناصر من "ب ي د" شمالي سوريا

الأمم المتحدة تحذر من سوء أوضاع النازحين في سوريا جراء برودة الطقس

شبح الاغتيالات يخيم على مناطق درعا.. مجهولون يقتلون مدنيا وعنصرا من قوات النظام

لمراقبة الحدود مع سوريا.. بريطانيا تقدم 100 مدرعة إلى لبنان

"مجموعة العمل": فلسطينيو سوريا تفرقوا بين 20 دولة نتيجة الحرب