وفاة طفل نتيجة البرد والجوع في مخيم المبروكة في الحسكة - It's Over 9000!

وفاة طفل نتيجة البرد والجوع في مخيم المبروكة في الحسكة

بلدي نيوز - الحسكة (أحمد العمر)
توفي يوم أمس الأربعاء طفل رضيع، جرّاء البرد القارس وغياب الرعاية الصحية، في مخيم "المبروكة" للنازحين، بريف مدينة الحسكة، التي تسيطر عليها الوحدات الكردية.
وقالت شبكة "فرات بوست" الإخبارية المحلية، إن الطفل المتوفى يبلغ من العمر 23 يوماً فقط، وهو من بلدة (الكشمة) التابعة لمحافظة دير الزور، وأنه توفي نتيجة الجوع والبرد الشديد وغياب الرعاية الطبية والصحية، بعيداً عن وسائل الإعلام العالمية.
وفي وقت سابق نظم سكان مخيم "المبروكة" مظاهرات طالبوا فيها بالسماح لهم بالخروج من المخيم وتحسين ظروفهم المعيشية، كانت آخرها الأسبوع الماضي، احتجاجا على الفيضانات والعواصف التي تسببت باقتلاع الخيام واستشهاد طفلتين وسيدة، ما اضطرهم للمبيت في العراء في ظل برودة الطقس الشديدة.
ويطالب النازحون في مظاهراتهم في كل مرة بالدخول الفوري للمنظمات الحقوقية والدولية ووسائل الإعلام، بغية تسليط الضوء على المخيم وكشف الأوضاع الإنسانية المزرية التي يعيشها سكانه، وسط منع الأجهزة الأمنية التابعة للوحدات الكردية، قاطني المخيم بالخروج في المظاهرات، وقمعهم بإطلاق الرصاص الحي على المظاهرات.
الجدير بالذكر أن المخيمات الواقعة في المناطق التي تسيطر عليها الوحدات الكردية، تعاني جميعها من سوء الأوضاع المعيشية والصحية، كما يتعرض سكان المخيمات لمعاملة غير إنسانية من قبل القائمين على المخيم الذين يمنعون النازحين من الخروج باتجاه مناطق أُخرى أقل سوءاً.

مقالات ذات صلة

"منسقو استجابة سوريا": مئات الخروقات للنظام وروسيا في إدلب خلال الـ24 ساعة

جريمة بشعة.. وفاة طفلة حبسها والدها بقفص وقيدها بجنزير في إدلب

المهجرون في إدلب يواجهون الغلاء بالصبر وقلة الحيلة

كيف يتجنب الصائم الجوع والعطش خلال الصيام؟

"رايتس ووتش": ملايين السوريين يواجهون الجوع بسبب تقاعس النظام

شهيدان بقصف النظام على ريف إدلب