موالو الأسد يزينون طرطوس بأعلام روسيا لتمجيد مجازرها بحق السوريين! - It's Over 9000!

موالو الأسد يزينون طرطوس بأعلام روسيا لتمجيد مجازرها بحق السوريين!

بلدي نيوز - طرطوس (حسام محمد)
لم تتبدل الوجوه الموالية للنظام السوري رغم ما تشاهده أعينهم من مجازر يعلمون علم اليقين إنها ترتكب بحق أبناء الشعب السوري فقط لأنهم ثاروا على نظام ينحدر من طائفتهم، فكانوا هم المسوغ الأول لدخول الميليشيات الشيعية من لبنان والعراق وإيران وأفغانستان وغيرها، وانتهاءً بالتدخل الروسي المُحتل الجديد لسورية.
ففي محافظة طرطوس الساحلية، والتي تعتبر الخزان البشري الأكبر والأشمل لميليشيات الدفاع الوطني والنظام وقواته، قامت شخصيات وعائلات تنحدر من طائفة النظام على رفع الأعلام الروسية فوق محالهم التجارية، تعبيراً منهم عن تأييدهم الكامل لما يرتكبه الروس في المدن السورية من قتل ومجازر يومية لا تنتهي.
كما كانت تلك المحافظة الساحلية، مرسى ومحطات لإنشاء الميليشيات التشبيحية من دفاع وطني والتي تعتبر من أكبر الميليشيات المحلية طائفيةً، كما أن قوافل قتلى المحافظة التي لا تتوقف لم تجعل أبنائها يعيدون التركيز بعض الشيء بالمسار الذي يسلكوه منذ أربعة سنوات ونصف بحق أبناء السورية ممن طالبوا بالحرية والكرامة وإسقاط نظام الأسد.
كما تحوي المحافظة أكبر منشأة عسكرية روسية في طرطوس، وهي القاعدة البحرية الروسية الوحيدة خارج الاتحاد السوفييتي السابق، وترسل البحرية الروسية إليها إمدادات منتظمة، في حين زار رئيس وزراء الأسد "وائل الحلقي" قبل شهرين ليسخر مدخرات الدولة السورية أمام العدو الروسي المحتل الجديد لسورية.
من جانبه، عمل بشار الأسد من خلال وائل الحلقي على إسكات أهالي المحافظة بعد مقتل المئات من أبنائهم من خلال تكريم عدد من أسر القتلى وجرحى قوات النظام، وتدشين مشاريع خدمية وتنموية بقيمة إجمالية تقدر بمليار ليرة سورية في محافظة طرطوس وخصص المحافظة بمنحة مالية قيمتها 885 مليون ليرة.
رفع أعلام الاحتلال الروسي يرى من خلاله الكثير من المراقبين تأكيداً وإصراراً من قبل أهالي الساحل على موقفهم الأولي المساند للأسد، ورغم مئات المجازر التي طالت الشعب السوري لم تغير في مواقفهم قيد أنملة، وتتحدث المصادر إن ما يفعله أبناء المحافظة هو تكريس حقيقي للاحتلال الجديد عقب الاحتلال الأسدي الذي انتهت صلاحيته مع اندلاع الثورة السورية عام 2011.

مقالات ذات صلة

ردود أفعال غاضبة مدنية وعسكرية بعد تصريحات وزير الخارجية التركي

دعوات لمظاهرات شمال سوريا.. ما علاقة تصريحات وزير الخارجية التركية؟

تراجع الصادرات السورية إلى النصف

وزير الخارجية التركي: علينا أن نصالح المعارضة والنظام في سوريا

25 بالمائة من منتجي الألبان والأجبان يتوقفون عن العمل في سوريا

فقدان أدوية الأورام في مشفى البيروني بدمشق