تغييرات جذرية لقادة الصف الأول في حركة أحرار الشام - It's Over 9000!

تغييرات جذرية لقادة الصف الأول في حركة أحرار الشام

بلدي نيوز – إدلب (خاص)
شهدت حركة أحرار الشام الإسلامية، وهي من أبرز الفصائل العسكري في سوريا، تغييرات جذرية على مستوى قادة الصف الأول، بعد أيام من تولي حسن صوفان قيادة الحركة.
وعيّن القائد العام للحركة "أبو علي الساحل" أمين سر للقائد العام للحركة، وكنان النحاس "أبو عزام الأنصاري رئيسا للجناح السياسي، و"أبو عدنان زبداني" قائدا عسكريا عاما للحركة، والمهندس "علاء فحام" (أبو العز) نائبا أولا للقائد العام.
وقبِل استقالة المهندس مهند المصري "أبو يحيى الحموي" الذي كان يشغل رئيس الجناح السياسي، وجابر علي الشيخ الذي كان يشغل مهمة النائب الأول للحركة، وأنس نحيب الذي شغل مهمة النائب الثاني للقائد العام للحركة.
وكان أعلن مجلس شورى حركة أحرار الشام الإسلامية، في مطلع شهر آب/أغسطس الجاري، عن قبول استقالة القائد العام للحركة المهندس (عمار العمر) وتعيين "حسن صوفان" قائداً عاماً للحركة.
وجاء تعيين "صوفان" بعد أقل من أسبوع على انتهاء الاقتتال بين حركة أحرار الشام وهيئة تحرير الشام في ريفي إدلب وحلب، وما خلفه الاقتتال من تداعيات أثرت على الحركة، حيث خسرت العديد من المناطق الرئيسية ومصادر القوة التي كانت تتمتع فيها في شمال إدلب لاسيما باب الهوى، وانحسر وجودها في مناطق عديدة أبرزها جبل شحشبو وسهل الغاب.



مقالات ذات صلة

حالات الانتحار في شمال غرب سوريا ظاهرة تزداد وتيرتها

وزير الاقتصاد: مشاريع الطاقة المتجددة تحتاج لوقت ليلمس المواطن نتائجها

ارتفاع قيمة التحاليل الطبية 25 ضعفا ورئيس هيئة المخابر يبرر

سوريا: حرائق المشافي من يقف خلفه؟

حكومة النظام ترفع تعويض الدليل السياحي.. هل يشعل القرار أزمة داخلية؟

التلويح التركي بعمل عسكري شمال سوريا.. سيناريوهات ومواقف ودوافع