ريف حمص يبتلع العشرات من عناصر النظام وميليشيات إيران - It's Over 9000!

ريف حمص يبتلع العشرات من عناصر النظام وميليشيات إيران

بلدي نيوز - (عمر حاج حسين) 
قتل 14 عنصراً لقوات النظام وميليشياته اللبنانية يوم أمس الخميس، جراء المعارك الدائرة بين الأخير وعناصر تنظيم الدولة في ريف حمص الشرقي، شرقي البلاد.

وأكدت "وكالة مؤتة" التابعة لتنظيم الدولة على منصاتها الإعلامية أن خمسة ضباط لقوات النظام لقوا مصرعهم قرب منطقة حميمة شرقي مدينة حمص، بينهم نقيبان وهم (إياد هاشم يوسف) و(عيسى حسن) من مرتبات الفرقة 11 مدرعات، وثلاثة ملازمين آخرين وهم: (جعفر حسن، وورد عبود، وأحمد دلا) جميعهم قتلوا على يد عناصر تنظيم الدولة قرب منطقة حميمة شرقي حمص، إثر هجوم شنه الأخير على مواقع قوات النظام يوم أول أمس الأربعاء.

من جانبها، نعت صفحات موالية لقوات النظام ستة عناصر من ميليشيات ما يسمى "كشافة الإمام المهدي" والذين ينحدرون من بلدة نبل الشيعية الموالية لقوات النظام والواقعة شمال مدينة حلب وهم (حسام علي الباشا، وعلاء الدين يحيى حمدوش، وعلي كاظم حرك، وحمد علي حنبلاس، ومحمد علي بارود، ومحمد حسين أبرص) قتلوا أيضاً على يد تنظيم الدولة في نفس المنطقة المذكورة سابقاً.

وفي السياق ذاته، أعلن حزب الله اللبناني يوم أمس الخميس مقتل ثلاثة عناصر عاملين في صفوفه وهم: (أحمد نزيعه مهدي من بلدة الخرطوم الجنوبية، ومحمد حكمت بزيع الملقب ساجد، وهو من بلدة زبقين الجنوبية، وبسام قاسم عربيه وهو من بلدة القليلة الجنوبية) لترتفع حصيلة قتلى الحزب في هجوم تنظيم الدولة على منطقة حميمة إلى 9 عناصر.

يُشار إلى أن قوات النظام والميليشيات المساندة له قد تكبدت خسائر بالعشرات من عناصرها، في الهجوم الأخير الذي شنه تنظيم الدولة على مواقع قوات النظام في منطقة حميمة بريف حمص الشرقي.

مقالات ذات صلة

تعزيزات عسكرية روسية تصل بادية السخنة

مصرع عنصرين من "حزب الله" شرق حمص

ميليشيا "حزب الله" تنفذ انسحابات من قرى شرقي حمص.. ما السبب؟

"داعش" يهاجم حقلا نفطيا في ريف حمص ويقتل عناصر للنظام

ميليشيا "الحرس الثوري" تحدث سرية للاستخبارات العسكرية في تدمر

ريف حمص الشرقي يعاني من شح الخبز.. سطوة الميليشيات تفاقم الأزمة