"الجبهة الجنوبية": أستانا خيانة للثورة السورية - It's Over 9000!

"الجبهة الجنوبية": أستانا خيانة للثورة السورية

بلدي نيوز – (خاص) 
اعتبر 28 فصيلا تابعا للجبهة الجنوبية في محافظة درعا أن حضور مؤتمر أستانا خيانة ومباركة لتقسيمها، مؤكدة رفضها خضور المؤتمر. 
وعزت الفصائل أسباب مقاطعتها لأستانا إلى عدم قدرة الدول الضامنة على إيقاف آلة القتل، منوهة إلى أن مناطق خفض التوتر انتقلت إلى مناطق تصعيد، وإيجاد فرصة للنظام للقتل تحت رعاية تلك الدول مقابل تنفيذ مصالحها.
وأضافت الفصائل أن النظام يستغل فترات الهدن ووقف إطلاق النار للتجهيز للقيام بعمليات همجية باتجاه مناطق مختلفة من سوريا وأخرها في مدينة درعا.
وتابعت الفصائل الموقعة على الميثاق "لا توجد ضمانات واضحة أو أي رؤية واضحة لماهية مؤتمر أستانا ومقترحاته المطروحة".
وأوضحت أن التسريبات التي تخرج تظهر أن الغاية من المؤتمر هي "تقسيم سوريا".
ونوهت الفصائل إلى استمرار تدفق المليشيات باتجاه الجنوب السوري على مرأى من الدول الضامنة والمراقبة وعدم خروجها بأي تصريح أو أي إجراء من حقه بيان موقف تلك الدول التي أخذت على نفسها العهد بالوقوف موقف الضامن.
وأشارت إلى أن أستانا يساوي بين الجلاد و الضحية بفرض إيران كدولة ضامنة لأي اتفاق، وقالت "ايران دولة تقاتل إلى جانب نظام الأسد بشكل علني ومعلن وتقتل أبناء الشعب السوري بشكل يومي، وهي بمواقفها العسكرية والسياسية تعتبر نظام عدو للشعب السوري ولا يمكن القبول بأي دور لها ولا حتى الجلوس معها".
وأعلنت الفصائل امتعاضها من "خروج تصريحات من قاعدة حميميم العسكرية بمساندة النظام في الجنوب السوري من خلال المستشارين العسكريين ومن خلال سلاح الجو مع العلم أن قاعدة حميميم هي قاعدة عسكرية روسية".
وأكدت الفصائل أن حضور أستانا سيكون بمثابة المتفرج على تقاسم الدول الحليفة للنظام لمصالحها ومكاسبها ولن يحقق اي مطلب من مطالب الشعب السوري.
وقالت الفصائل "بناء على ذلك فإننا فصائل الجبهة الجنوبية لتحرير سوريا والتي منذ انطلاقتها اخذت العهد على تحرير الشعب السوري من الظلم و الوصول به الى الديمقراطية والحرية التي خرج يطالب بها منذ اليوم الاول, نؤكد ونعاهد شعبنا العظيم على عدم خيانة دم الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل أن ينال شعبنا حريته من الظلم والاستعباد، نعلن رفضنا حضور هذا المؤتمر الذي نرى من خلاله مؤامرة كبيرة من أجل تقسيم سوريا والمساواة بين القتلة والمظلومين من أبناء شعبنا".
واعتبرت الفصائل الـ28 أن أي شخص يحضر هذا المؤتمر لا يمثل الجنوب السوري، وهو شاهد بل مبارك لعملية تقسم سوريا وهي التي تعتبر خيانة لدم الشهداء ومطالب الشعب السوري.
الموقعون على الميثاق:
1- لواء صقور الجنوب أبو شريف المحاميد
2 - فوج المدفعية والصواريخ الرائد عبد اللطيف
3- ألوية العمري النقيب جهاد قطاعنه
4- قوات الحسم قاسم الحريري
5- قوات شباب السنة أبو حمزه العوده
6 - فرقة اسود السنة أبو عمر الزغلول
7 - فرفة فلوجة حوران أنس الزعيم أبو حمزة
8 - فرقة 46 العقيد أبو مرعي
9 - لواء توحيد كتائب حوران
10 - فرقة الحق أبو هشام الغوراني
11 - تحالف قوات الجنوب
12- ألوية جيدور حوران بشار فارس
13- فرقة القادسية العميد موسى الزعبي
14 - لواء أسد الله الغالب أبو حمزة الصلخدي
15 - لواء توحيد الجنوب
16- جيش الأبابيل
17- تجمع توحيد الأمة خالد الفراج
18- فرقة العشائر النقيب أبو علي
19- ألوية الفرقان
20- فرقة عامود حوران محمد يونس الحريري
21 - فرقة 18اذار العقيد ابو منذر الدهني
22 - المجلس العسكري القنيطرة
23 - فرقة الحمزه
24 - لواء احفاد الرسول ابو حمزه المحاميد
25 - جبهة ثوار سوريا الرائد قاسم نجم
26 - ألوية مجاهدي حوران
27 - جيش أحرار عشائر الجنوب أبو بدر الخضير
٢٨- جيش الثورة النقيب إياد قدور

مقالات ذات صلة

شهداء بقصف روسي على إدلب وقتلى للنظام بمواجهات في ريف اللاذقية

إصابة مدير مشفى إزرع بدرعا وجوامع "قرفا" تحذر المدنيين من الخروج

صحيفة تلغراف: "حزب الله" يدرب جيوشا إلكترونية من سوريا والعراق

ماذا بحث حجاب في واشنطن؟

الصراع على منطقة طريق الـ"m4" وتداعياته على الثلاثي "الضامن"

تركيا تدين اتفاق "قسد" وشركة أمريكية على استثمار نفط سوريا