روسيا تقصف ريف حماة والتحالف يرتكب مجازر في ديرالزور - It's Over 9000!

روسيا تقصف ريف حماة والتحالف يرتكب مجازر في ديرالزور

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)
أطلقت روسيا صواريخ "كاليبر" من سفنها الحربية بالمتوسط على ريف حماة، ماتسبب بأضرار مادية، في حين استشهد مدنيون في قصف للنظام على ريف دمشق الشرقي.
ففي ريف حلب الشمالي، أعلنت الشرطة الحرة العاملة في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، صباح اليوم، عن تفكيك عبوة ناسفة كانت قد زُرِعت أمام مبنى الإغاثة في المدينة.
في سياق آخر، أعلنت إدارة مشفى الريح المرسلة عن إيقاف العمل في قسم العمليات "الحالات الباردة" خلال إجازة العيد اعتباراً من 23/6 حتى 30 /6 من هذا العام الجاري، فيما استثنى المشفى عن عدم إيقاف الحالات الإسعافية على مدار 24 ساعة.
ميدانيا، قصفت قوات النظام المتمركزة في سد شغيلة بلدتي "خان طومان وخلصة" في ريف حلب الجنوبي بعشرات القذائف الصاروخية.
كما قصفت بقذائف مماثلة محيط بلدة الليرمون وحي جمعية الزهراء شمال غرب مدينة حلب، مساء اليوم الجمعة، ما أسفر ذلك القصف عن وقوع دمار كبير في الأماكن المستهدفة، دون وقوع إصابات.
بالانتقال إلى حماة، تعرضت مزارع المدنيين في ناحية عقيربات وقرية حمادة عمر إلى قصف بصواريخ كاليبر من البوارج الروسية في البحر المتوسط واقتصرت أضرارها على المادية، ترافق مع غارات كثيفة على ناحية العقيربات والقرى التابعة لها ولم ترد أنباء عن إصابات بشرية.
وفي ريف حماة الشمالي، قصفت حواجز النظام أطراف مدينة اللطامنة وقرية معركبة، فيما تعرضت قريتي التلول الحمر وعيدون في الريف الجنوبي لقصف بالمدفعية الثقيلة ما تسبب بسقوط عدة جرحى مدنيين.
وفي حمص، تعرضت بلدة الغنطو لقصف بالأسطوانات المتفجرة تزامن القصف مع اشتباكات بين قوات النظام والثوار على جبهة الجوالك.
كما تعرضت مدينة تلبيسة لقصف مدفعي مصدره قوات النظام جنوب المدينة.
وفي دمشق، استشهد أربعة مدنيين، وجرح آخرون بينهم نساء وأطفال، اليوم الجمعة، بقصف جوي للطيران الروسي على بلدة حزة بريف دمشق الشرقي.
وأفاد مراسل شبكة بلدي نيوز في دمشق وريفها (طارق خوام) أن" الطيران الحربي شن عدة غارات جوية استهدفت بلدة حزة ما أسفر عن استشهاد أربعة مدنيين بينهم طفل وامرأة والإعلامي "مهران الكرجوسلي"، وإصابة مدنيين بينهم نساء وأطفال فضلاً عن دمار في الأبنية والممتلكات.
وأضاف مراسلنا أن الثوار شنوا هجوماً معاكساً واستعادوا عدة نقاط عقب اشتباكات مع قوات النظام في وادي عين ترما بريف دمشق.
وفي العاصمة دمشق، اندلعت اشتباكات في بين الثوار وقوات النظام في حي جوبر، في محاولة جديدة من قبل الأخير اقتحام هذه المناطق والسيطرة عليها، رافق ذلك قصف جوي ومدفعي وصاروخي، استهدف الحي.
جنوبا في درعا، جرح عدد من المدنيين جلهم أطفال، جراء غارات جوية استهدفت بلدة النعيمة بريف درعا الشرقي، كما استهدفت الطائرات الحربية أحياء مدينة درعا المحررة بشقيها درعا البلد والمحطة في طريق السد والمخيم بعدة غارات جوية، ناهيك عن الاستهداف بعشرات البراميل المتفجرة من قبل الطيران المروحي.
يأتي ذلك بالتزامن مع قصف بعدة غارات جوية وبراجمات الصواريخ استهدف جمرك نصيب الحدودي مع الأردن.

مقالات ذات صلة

خسائر للنظام غرب حلب والتنظيم يتبنى عمليتين ضد "قسد" في دير الزور

سياسة جديدة للنظام وميليشيات إيران في درعا

صعوبات بالحصول على تراخيص إعمار البيوت المدمرة بريف دمشق

العثور على جثةرجل مسن في عفرين (صورة)

إصابات بحوادث في إدلب وحلب

خسائر للنظام غربي حلب