البرلمان البريطاني يدين تدخلات إيران وحرسها الثوري في سوريا - It's Over 9000!

البرلمان البريطاني يدين تدخلات إيران وحرسها الثوري في سوريا

بلدي نيوز – (ميار حيدر)
أدان ممثلو الأحزاب الرئيسية في البرلمان البريطاني تدخلات حكومة طهران وأحد أهم أذرعها المتمثل بقوات الحرس الثوري في دول الشرق الأوسط خاصة في سوريا، وكذلك إرسال الأسلحة والعتاد وزج مرتزقته في الحرب التي يشنها بشار الأسد ضد الشعب السوري، داعين الحكومة البريطانية إلى تصنيف قوات الحرس ضمن قائمة المجموعات الإرهابية.
وأبدى وزير شؤون الشرق الأوسط "توباياس الوود" الذي شارك في الجلسة نيابة عن الحكومة البريطانية قلقه حيال دور إيران المدمر وتدخلاتها في سوريا ودول المنطقة الأخرى، كما أكد نائب البرلمان البريطاني الدكتور "ماتيو آفورد" الذي طلب عقد الجلسة، في تصريحات له أن "النظام الإيراني هو الراعي الرئيسي للإرهاب في العالم كما يدعم ماديا وماليا المجموعات الإرهابية كحزب الله والمليشيات العراقية وأفغانية التي تقود حربها بالوكالة عن الجمهورية الإيرانية".
وأشار نائب البرلمان البريطاني "ميتو اوفورد" إلى الحضور الواسع لعناصر الحرس الثوري في مختلف الدول وخاصة على الأراضي السورية، وأضاف: "الاتفاق النووي زود النظام الإيراني بمصادر مالية هائلة حيث استغلها لتمويل الإرهاب في الشرق الأوسط".
وتحدث نائب البرلمان البريطاني "ترزا ويليه" عن السجل الأسود لحقوق الإنسان في إيران منها الإعدامات المتزايدة لاسيما إعدام المراهقين وقمع القوميات وأتباع مختلف الأديان والتمييز الممنهج ضد النساء"، فيما قال "لوئيس المن" هناك سوابق مروعة للنظام الإيراني في انتهاك حقوق الإنسان داخل إيران، وهو مروج خطير للإرهاب الدولي خارج البلاد وفي الحقيقة لا يريد النظام الإيراني إحلال السلام بل يريد أن يؤجج الحروب في المنطقة بشكل مستمر.
وبحسب المعارضة الإيرانية فقد دعا الرئيس المشارك للجنة البرلمانية من أجل إيران حرة "ديفيد ايمس" في تصريحات له إلى "وضع حد لسياسة المساومة مع نظام الملالي واتخاذ سياسة حازمة حيال النظام"، وأكد قائلا: "إن تدخلات النظام الإيراني خطيرة في الشرق الأوسط".
النائب "جيم شانون" أبدى قلقه بشأن اختبار الصواريخ الباليستية مؤكدا ضم صوته إلى المعارضة الإيرانية التي تدعوا إبعاد قوات الحرس الثوري عن دول المنطقة ومواجهة تصدير الإرهاب من قبل حكومة طهران.
بدوره أكد الوزير "توباياس الوود" الذي شارك في الجلسة ممثلا عن الحكومة البريطانية في معرض رده على تصريحات وأسئلة المشاركين في الجلسة قائلا إن النظام الإيراني بأعماله تسبب في زعزعة الاستقرار في المنطقة وقد تحول إلى تهديد لأمن المنطقة حيث "إنني أشعر بالقلق من هذا المنطلق ولا بد من متابعة ذلك".

مقالات ذات صلة

"إسرائيل" تحذر إيران من إقامة جبهة بجنوب سوريا

"لافروف" يأمل بعقد اجتماع للجنة الدستورية السورية نهاية آب

"كورونا" يجتاح مناطق سيطرة النظام والأخير يترك المصابين لمصيرهم

طيلة 9 سنوات.. الإدارة الأمريكية تبحث عن بديل "بشار الأسد"!

بـ 28 طعنة.. مقتل أحد مرتزقة روسيا في اللاذقية

صحيفة روسية: موسكو خسرت المنافسة أمام واشنطن في سوريا