هل فرّ بشار الأسد من دمشق إلى معقله في القرداحة؟ - It's Over 9000!

هل فرّ بشار الأسد من دمشق إلى معقله في القرداحة؟

بلدي نيوز – (عمر الحسن)
أعلنت "هيئة تحرير الشام" عن استهداف اجتماع رفيع المستوى يضم قيادات تابعة للنظام وحلفائه بالقرب من مدينة القرداحة بريف اللاذقية.
ونوهت الهيئة أن الاستهداف جاء بناء على وصول معلومات استخباراتية خاصة، مشيرة إلى أن تم استهداف مكان الاجتماع بـ20 صاروخ بعيد المدى.
وكانت معلومات أفادت أمس الأحد، بانتقال السفير الروسي في دمشق والدبلوماسيين الروس إلى قاعدة حميميم في ريف اللاذقية بالساحل السوري، بعد لقائه برأس النظام بشار الأسد.
وتشير مصادر إلى أن بشار الأسد وشقيقه ماهر انتقلا من دمشق إلى الساحل، بطلب روسيا، خشية من أي تقدم مفاجئ للثوار داخل العاصمة، بعد يومين من المعارك المتواصلة والتي تكبد فيها النظام خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.
وتعيش قوات النظام والميليشيات الإيرانية حالة من التخبط بعد تقدم الثوار على نقاط استراتيجية عدة في دمشق، والسيطرة ناريا على كراجات العباسيين وشارع فارس خوري واقترابهم من ملعب العباسيين الذي حوله النظام إلى ثكنة عسكرية.
ونشر الإعلامي فيصل القاسم نص رسالة وصلته من أحد موالي النظام قال فيها "سيادة الرئيس بشار الأسد، نعرف أنك قائد شجاع لا يخشى الموت، لهذا نطلب من سيادتك أن تنزل الآن إلى ساحة المعارك في قلب دمشق التي لا تبعد عن قصركم المنيف سوى ضربة حجر، أبطالنا هناك يحتاجون دعمكم وتشجيعكم في وجه العصابات الإرهابية".
وأعلن المتحدث الرسمي باسم فيلق الرحمن (وائل علوان)، عن بدء المرحلة الثانية من معركة دمشق، مؤكدا التزام الفيلق بقانون النزاعات المسلحة والأعراف الدولية المتعلقة بالمعارك والنزاعات.
وشدد علوان على تحييد المدنيين بكافة أديانهم وطوائفهم وآرائهم عن الصراع والنيران المباشرة وغير المباشرة، وتحييد البعثات الدبلوماسية والمباني المخصصة لها عن نيران الثوار المباشرة وغير المباشرة.
ونوه إلى الالتزام بحسن معاملة الأسرى وجثث القتلى وعدم إهانتهم أو إيذائهم، وتأمين وحماية الطواقم الطبية وفرق الدفاع المدني، وكافة المجموعات الإنسانية والإعلامية.
كما شدد على حماية دور العبادة ورموزها والقائمين عليها عن الصراع، وعن النيران المباشرة وغير المباشرة.
وختم البيان بالتأكيد على الاستمرار بالمعارك ضد قوات النظام حتى تحقيق النصر للشعب السوري.
وأفادت صفحات موالية للنظام بإغلاق طريق ساحة العباسيين وشارع فارس خوري والطرق المؤدية الى كراجات العباسيين بسبب الاشتباكات الدائرة وسقوط عدد من القذائف، وطلقات الرصاص المتفجر.

مقالات ذات صلة

انفجار أسطوانة غاز يودي بحياة طفلة ودمار منزل بدمشق

روسيا تستعيد 44 طفلا من سوريا

عبوة ناسفة تقتل ضابطا بفرقة "ماهر الأسد" شرق حمص

الإعلان عن أول مرشحين لمسرحية "الانتخابات الرئاسية" في سوريا

دون 3000.. سعر صرف الليرة السورية ليوم الاثنين 19-4-2021

الاغتيالات تعود إلى "الهول" ومجموعة مجهولة تستهدف الشبيحة في حلب