"الخوذ البيضاء" تستعد للمشاركة بحفل الأوسكار في أمريكا - It's Over 9000!

"الخوذ البيضاء" تستعد للمشاركة بحفل الأوسكار في أمريكا

بلدي نيوز – (محمد خضير)
يستعد الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء" للذهاب إلى الولايات المتحدة الأمريكية لحضور حفل توزيع جائزة الأوسكار بتاريخ 26/ شباط/ 2017، حيث يشارك الدفاع المدني بفيلم وثائقي بعنوان "الخوذ البيضاء" سعياً منه للحصول على جائزة الأوسكار العالمية.
ويترأس الفريق مدير الدفاع المدني "رائد الصالح" والمصور "خالد الخطيب"، الذي صور الفلم مع مجموعة من رفاقه.
وقال خالد الخطيب لبلدي نيوز: "إن الفيلم يحكي في 40 دقيقة قصة مجموعة من الأبطال الشجعان في الداخل السوري الذين تطوعوا ليكونوا رجال الدفاع المدني، والذين كرسوا حياتهم بشكل يومي لإنقاذ المدنيين من تحت الدمار والقصف في هذه الحرب التي يعيشها من في الداخل كحلب وإدلب وغيرها من المناطق، وأن الفيلم استطاع أن يروي قصة ومعاناة ألم من في الداخل، وفظاعة ما يحصل هناك من خلال قصة هؤلاء الشباب والرجال بالرغم من أن الفيلم يحكي قصة حرب وصراع، إلا أنه يتحيز لجهة واحد فقط وهي الإنسان".
وتابع "الخطيب"، أن الفيلم تناول الجانب الإنساني والعائلي من حياة هؤلاء الأبطال قبل أي جانب آخر في بداية الفيلم، بالإضافة إلى أن الفيلم هو أحد أهم الوثائقيات التي صنعت بمصداقية عالية وتم الترويج له جيداً، وبعد ما نشرته Netflix على موقعها وصل الفيلم إلى الجمهور العالمي أيضاً.
وأشار الخطيب، إلى أن الفيلم يذكر كل الجهات بصدق وواقعية من خلال حديث الشخصيات الحقيقية في الفيلم، فتعرف من الظالم ومن المظلوم من دون محاولة إخفاء الحقائق، بالإضافة إلى أن الأمل مازال موجوداً في سوريا، ولا زال يوجد شعب يطمح للحياة ويحبها وأن الشعب السوري ليس شعب إرهابي كما يتكلم الجميع على وسائل الإعلام وهذا هدفنا الرئيسي من الفيلم، لأن الإعلام الأمريكي ضلل الكثير من الحقائق لشعبه.
وأردف بالقول: "إضافة لذلك أقول إن أغلب الشعب الغربي يعتبر الأذان أو كلمة الله أكبر دليل على عمل أو مشهد إرهابي، بينما في فيلمنا أظهرنا بعض الرموز الإسلامية كـ(المسبحة، والمصحف، والعبادات الإسلامية، وكلمة الله أكبر، والأذان) بجمال حقيقي، فكان واضحاً للمتابع بأن هؤلاء الأبطال دافعهم إنساني لإنقاذ أرواح الناس ولكنهم مؤمنون بالله بقوة وملتزمون بالشعائر الإسلامية، فكان ظهور المصحف جميلاً مسالماً وكانت أصوت "الله أكبر" والآذان ترافق الفرح".
وأكد "الخطيب" في حال ربح الدفاع المدني هذه الجائزة سيكون مدير الدفاع "رائد الصالح" له كلمة أمام الملايين من الشعب العربي والغربي، وسيقوم بنقل معاناة الشعب السوري بالداخل من قصف بالبراميل المتفجرة والطيران الحربي الروسي، وسيتم إيصال معاناته إلى الملايين أمام شاشة التلفاز ومواقع التواصل الاجتماعي.
ونوه الخطيب، إلى أن السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية ليس مضموناً إلى هذه اللحظة، ولا نعلم إن كُنا سنحضر أم لا، وأنه توجد عوائق نتمنى أن نتجاوزها.
وختم بالقول: " إن فيلم الخوذ البيضاء فيلم وثائقي قمنا بتصويره بمدينة حلب أنا وفادي الحلبي، وحسن قطان قبل تهجير أهلها.
وتعتبر أوسكار جائزة رفيعة المستوى، تقدم سنوياً من قبل أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة الأمريكية، تهتم بالفنون السينمائية وبطريقة تطويرها وتحسينها.

مقالات ذات صلة

واشنطن تبرر قتل عشرات المدنيين السوريين في "الباغوز"

تركيا تهدد بالتحرك شمال سوريا

من استهدفت الضربة الأمريكية بإدلب؟

اتهام أمريكي لروسيا بخرق اتفاق يخص سوريا

"نتفليكس" تعتزم إنتاج فيلم عن لاجئتين سوريتين

نائب المبعوث الأمريكي يناقش بارزاني آخر التطورات السورية