طمعاً بأملاكها.. أعدمها خنقاً ثم رماها في حاوية القمامة بجرمانا - It's Over 9000!

طمعاً بأملاكها.. أعدمها خنقاً ثم رماها في حاوية القمامة بجرمانا

بلدي نيوز - دمشق (ميار حيدر)
تعددت دوافع ومغريات الجرائم ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد والميليشيات الموالية له، وفي غالب الجرائم تكون الضحية هي جهة واحدة، هم المدنيون ممن يعتبرون الحلقة الأضعف بتلك المناطق في ظل شريعة الغاب التي تسود مناطق نفوذ الأسد، وسط غياب تام للقانون وسيادة حكم البندقية والإجرام.
في مدينة جرمانا الواقعة على تخوم العاصمة السورية - دمشق، والتي اشتهرت مؤخراً بالعديد من الجرائم البشعة التي ارتكبت من قبل مسلحين موالين للأسد، تعيش المدينة اليوم على واقع جريمة أخرى لا تقل فظاعة عن سابقاتها، حيث أقدم القاتل على إعدام الضحية شنقاً طمعا بما تملكه من عقارات وسيارات وشقق سكنية.
لم يكتفِ القاتل بشنقها، بل جاء بالعديد من الأوراق الرسمية والوكالات وقام بوضع بضمات السيدة المقتولة عليها، ثم تركها مقتولة يوما كاملاً في شقتها السكنية، قبل أن يعمل على رميها في اليوم التالي في حاوية للقمامة دون أي إثبات شخصية تعرّف عنها، بل عملت الشبكة القاتلة على وضع بطاقة شخصية لسيدة أخرى عوضاً عن هوية المغدورة، بهدف التمويه على الجريمة.
وقالت مصادر إعلامية موالية للميليشيات في جرمانا، بأن ثلاثة مجرمين تعاونوا في جريمة القتل، أحدهم شارك في التخطيط للعملية رغم وجوده في السجن لدى نظام الأسد بتهمة تجارة المخدرات، بالإضافة لمجرمين آخرين أحدهما نفذ والآخر ساعد وأخفى معالم الجريمة البشعة.
وفي العام السابق وجدت الشابة "خلود المنجد" جثة هامدة في شقتها الكائنة في حارة "السرغاني" بمنطقة القوس في مدينة جرمانا، حيث عثر عليها جثة هامدة في صالون منزلها مقتولة وسط ظروف غامضة بعد تعرضها لضربات وطعنات مختلفة.
الموالون للأسد خلال الأشهر القليلة الماضية، باتوا يصفون مدينة "جرمانا" على إنها "شيكاغو سوريا" نتيجة الجرائم الفظيعة التي ترتكبها ميليشيات موالية للنظام السوري، وأخرى يقدم عليها حزب الله اللبناني.
وأشار الموالون للأسد إلى أن المدينة مجرد غابة لقطعان الوحوش، التي تديرها ميليشيا "حزب الله" اللبناني، والميليشيات الشيعية العراقية، وخاصة مع انتشار الكازينوهات والخمارات، التي تشرف عليها مخابرات النظام والميليشيات الشيعية.

مقالات ذات صلة

محافظ الأسد يُشرد عشرات العوائل في حماة ويهدم منازلهم

نظام الأسد يعلن عن حالة الطوارئ في جميع المشافي بسبب كورونا

"عرنوس" يصدر تعميما لمواجهة "كورونا" وموالون يصفونه بـ"النكتة"

بيع البندورة بـ"الحبِّة" في دمشق!

مقتل مدني بانفجار لغم أرضي شرقي إدلب

نقص بمواد التدفئة في مدارس القنيطرة