تنظيم "الدولة" يحقق مكاسب بأرياف حلب والصراع يتصاعد بإدلب - It's Over 9000!

تنظيم "الدولة" يحقق مكاسب بأرياف حلب والصراع يتصاعد بإدلب

بلدي نيوز – (التقرير اليومي)
تصاعدت وتيرة الاشتباكات في ريف حلب الجنوبي، اليوم الخميس، في محاولة من تنظيم "الدولة" لقطع طريق حلب خناصر، فيما استمر الاقتتال بين الفصائل في ريف إدلب وشهد تصعيدا كبيرا في عدة مناطق.

ففي حلب، استهدفت قوات النظام صباح اليوم، بالمدفعية الثقيلة بلدة بنان بريف حلب الجنوبي مما أدى لدمار في ممتلكات المدنيين.
وعلى الصعيد العسكري، سيطر الثوار على قرية "المقري" وتلتها شرق مدينة الباب، وذلك بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم "الدولة" موقعين 13 قتيلا وعشرات الجرحى من عناصرها.
في السياق، سيطر تنظيم "الدولة" على قرى "رسم النفل والشلالة والراهب والرويهب والهواز والمزرعة" بعد اشتباكات مع قوات النظام بريف حلب الجنوبي.
في الغضون، دارت اشتباكات عنيفة بين التنظيم وقوات النظام شمال بلدة خناصر في الريف الجنوبي الشرقي، في محاولة للتنظيم لقطع الطريق وحصار مدينة حلب، حيث تمكنت قوات النظام من صد الهجوم، فيما قصفت الطائرات الروسية محيط البلدة بعشرات الصواريخ الفراغية.
على صعيد آخر، استهدفت المدفعية التركية الميليشيات الكردية المتمركزة في قرية حربل بريف حلب الشمالي.

وفي إدلب، استشهد مدني وجرح اثنان جراء إطلاق نار من قبل عناصر من "جبهة فتح الشام" على مظاهرة قام بها أهالي بلدة الحلزون بريف إدلب الشمالي، رفضا للاقتتال الحاصل بين الفصائل.
فيما استمرت الاشتباكات بالرشاشات والأسلحة الثقيلة في عدة مناطق من ريف إدلب، ففي أطراف بلدة "إحسم" دارت اشتباكات بين "جبهة فتح الشام" وصقور الشام، وانتهت بسيطرة صقور الشام وأحرار الشام على البلدة، كما جرت اشتباكات بين "جبهة فتح الشام" وأحرار وصقور الشام على مفرق "حرش الدانا" بالقرب من مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.
وتم تسجيل سقوط عدة قذائف هاون على بلدة إحسم مجهولة المصدر أدت إلى إصابة مدنيين بجروح.

في الأثناء، أصدرت عدة فصائل عسكرية بيانا أعلنت من خلاله الاندماج الكامل مع حركة أحرار الشام في ريف إدلب الشمالي بعد الاقتتال الحاصل مع "جبهة فتح الشام" في عدة مناطق.
وكان من هذه الفصائل، "صقور الشام، جيش الإسلام قطاع إدلب، جيش المجاهدين، تجمع فاستقم كما أمرت، الجبهة الشامية قطاع ريف حلب الغربي."

وبالانتقال إلى حماة، أغارت طائرات حربية فجر اليوم على ناحية عقيربات والقرى والمزارع التابعة لها في الريف الشرقي، في حين ردَّ تنظيم "الدولة" بقصف قرية المبعوجة الموالية بقذائف المدفعية، بينما تعرضت قرى عيدون والدلاك والقنطرة والتلول الحمر لقصف بقذائف الدبابات المتمركزة في قرية خنيفس الموالية.

وفي حمص، استشهدت امرأة إثر قصف الطيران الحربي قرية المحطة بريف حمص الشمالي، كما قصف الطيران الحربي قريتي أم شرشوح والفرحانية.
في الريف الشرقي، شن الطيران الحربي الروسي عدة غارات جوية على مدينة تدمر ودارت اشتباكات بين تنظيم "الدولة" وقوات النظام في محيط مطار التيفور العسكري.

في العاصمة دمشق وريفها، استشهد مدني في بلدة مضايا قنصا من حاجز "عبد المجيد" شمال البلدة.
كما تعرضت قرى وادي بردى لقصف عنيف بالطيران المروحي، ترافق مع اشتباكات عنيفة بالأسلحة المتوسطة والثقيلة في محاولة عنيفة لقوات النظام وميليشيات "حزب الله" اللبناني لاقتحام المنطقة ضمن حملتها على الوادي لليوم 35 على التوالي.
أما في الغوطة الشرقية، دارت اشتباكات عنيفة في الغوطة الشرقية لدمشق بين ميليشيات "حزب الله" اللبناني وجيش الأسد من جهة والثوار من جهة أخرى، في محاولاتها لاقتحام الغوطة الشرقية والتدقيق على الأهالي بالسيطرة على الأراضي الزراعية للأهالي المحاصرين، ترافقت مع قصف مدفعي عنيف استهدف مدن وبلدات جسرين وعربين.

جنوبا في درعا، استشهد شخصان خلال عملية تفكيك عبوة ناسفة في درعا البلد.
في السياق، تعرض الشيخ محمد الصالح أحد قضاة دار العدل لمحاولة اغتيال بعبوة ناسفة انفجرت أمام منزله ببلدة الطيبة بريف درعا الشرقي صباح اليوم.
كما أصيب عدد من المدنيين بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة مزروعة على الطريق الواصل بين الكرك الشرقي وبلدة رخم.

مقالات ذات صلة

قوات النظام تستمر بقصف مناطق إدلب وخسائر بصفوف قوات "قسد" بالحسكة

تسليم 900 منزل لنازحين سوريين في إدلب

سعر صرف الليرة مقابل الدولار اليوم الأحد 26 حزيران

قسد تعلن اعتقال قيادي في "داعش" بدير الزور وخسائر للنظام في حلب

خسائر للنظام غربي حلب

"حكومة الإنقاذ" تعتزم فرض بطاقات قيادة لسائقي المركبات والدراجات