الدفاع المدني ينفي مزاعم "واهية" تتعلق "بالإرهاب" - It's Over 9000!

الدفاع المدني ينفي مزاعم "واهية" تتعلق "بالإرهاب"

بلدي نيوز – (أحمد عبد الحق)
جدد الدفاع المدني السوري (المعروف بالخوذ البيضاء) نداءه للوقف الفوري للاعتداءات بحق المدنيين في سوريا ودعمه لأي عملية عادلة تسهم في وقف طويل الأمد للأعمال العدائية وتؤمن حماية لكافة السكان المدنيين ومحاسبة جميع مرتكبي الانتهاكات والجرائم في سوريا.
وقالت إدارة الدفاع المدني في بيان رسمي "لقد تعرضت الخوذ البيضاء مؤخرا لمزاعم واهية بأنها تتبع لأطراف مسلحة، وبالتحديد، لمجموعات إرهابية. نجدد التأكيد بأننا لا ننتمي لأي طرف مسلح أو لأي مجموعة سياسية على الإطلاق. وقد وقع كل متطوع في الخوذ البيضاء على ميثاق مبادئ الدفاع المدني السوري الذي يلزمنا بـ "حماية ومساعدة الجميع" وتعهد بـ "إنجاز كافة المهام بحيادية وإنسانية وعدم تمييز". ليس من أولوية الدفاع المدني التعقيب على جميع الصور المفبركة والاتهامات الزائفة التي تحاول إنكار عملنا الإنساني، وذلك لأن هدفنا هو إنقاذ أكبر عدد من الأرواح ولن نسمح لحملات التضليل السياسية أن تشغلنا عن ذلك".
وأضاف البيان "صحيح أنه وقعت بضعة حوادث تصرف فيها أفراد متطوعون بصورة غير مناسبة تخالف عهد الدفاع المدني السوري أو مدونة قواعد السلوك الخاصة به. في هذه الحالات، حققنا في الحوادث واتخذنا الإجراءات التأديبية المناسبة بحقهم حرصا على قيمنا ومبادئنا".
وتابع "انطلاقا من ميثاقنا، تقوم فرقنا بإنقاذ كل محتاج دون التدقيق في هويته، انتمائه، قوميته أو ولائه السياسي وبالتالي صحيح أنّ الخوذ البيضاء أنقذت عناصر من منظمات مثل جبهة فتح الشام وتنظيم الدولة الإسلامية. وصحيح أيضاً أنّ الخوذ البيضاء قد أنقذت جنوداً من جيش الأسد وعناصراً من المليشيات الأجنبية الحليفة له".
وأردف البيان: "صحيح أنّ بيننا عناصر كانوا سابقاً في مرتبات المعارضة المسلحة ومرتبات جيش الأسد. لقد قرر هؤلاء الأفراد إلقاء سلاحهم لأجل إنقاذ حياة الناس".
وذكر الدفاع المدني أنه عرض تقديم مساعدة للمجتمعات المحلية في كل سوريا، ومنها المجتمعات الخاضعة لسيطرة النظام مع التنويه بأن المدنيين في تلك المناطق أقل حاجة لخدماته العاجلة في البحث والإنقاذ كونهم لا يتعرضون لغارات جوية، كما وفرنا كافة موادنا التوعوية المتعلقة بالحماية لكافة السكان ولمنظمات الدفاع المدني وممثليها في مجتمعاتهم.
وجدد الدفاع المدني دعوته لحماية كافة المدنيين بصرف النظر عن الدين والقومية والتوجه السياسي, ملتزما بدعم مد جسور الثقة بين مجتمعاتنا المحلية وإعادة بناء مجتمعنا السوري وإعادة إعمار سوريا.
كما عبر البيان عن دعمه المستمر لجهود جميع المنظمات الإنسانية غير المنحازة والذين يعملون لحماية ومساعدة جميع المدنيين دون تمييز في جميع المناطق السورية بغض النظر عن القوى السياسية أو العسكرية التي تسيطر على مناطقهم.

مقالات ذات صلة

وزير خارجية العراق: نعمل على عودة سوريا إلى مقعدها بجامعة الدول العربية

قـتل نفسه ومحاميه بقنبلة.. تفاصيل ما جرى أمام "عدلية طرطوس" (فيديو)

فرض حظر تجوال لأسبوع في الحسكة

بتهمة "الدعـشنة".. "قسد" تعتـقل شقيقي مراسل وكالة روسية في الحسكة

صحيفة فرنسية تكشف مكان وموعد لقاء "هاكان فيدان وعلي مملوك"

قبيل قمة "أردوغان - بوتين".. تركيا تعزز قواتها في إدلب لمنع اجتياحها