للمرة الثانية "حزب الله" يمنع ضباطاً روس من الدخول لوادي بردى - It's Over 9000!

للمرة الثانية "حزب الله" يمنع ضباطاً روس من الدخول لوادي بردى

بلدي نيوز - ريف دمشق (طارق خوام) 
منعت ميليشيا حزب الله اللبناني، اليوم الخميس، للمرة الثانية على التوالي خلال 24 ساعة، ضباطاً روس من الدخول إلى منطقة وادي بردى بريف دمشق.
وقال المستشار القانوني للجيش السوري الحر، أسامة أبو زيد، في تغريدة له موقع تويتر، إن "حاجز حزب الله في دير قانون يمنع للمرة الثانية دخول مراقبين روس إلى وادي بردى"، لافتا إلى أن روسيا تفشل في ضبط ميليشيات إيران.

ومنعت ميليشيات "حزب الله" اللبناني، أمس الأربعاء، وفداً روسيا من الدخول إلى منطقة وادي بريف دمشق، بهدف الاطلاع على الأوضاع الميدانية، بعد أن تمت اتصالات بين وجهاء من وادي بردى مع الجانب الروسي، وتمت دعوتهم لإرسال وفد بهدف مراقبة وقف إطلاق النار، ودخول ورشات الصيانة إلى نبع الفيجة، حيث وافق الروس على الأمر.
وكانت وكالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء نقلت عن مصدر عسكري روسي أمس الأربعاء، قوله "إن الأخبار المتداولة بشأن قيام عناصر من حزب الله بمنع ضباط روس من دخول وادي بردى عارية عن الصحة جملة وتفصيلا"، كما نفى الحزب الخبر، مؤكدا عدم وجود أي من عناصر الحزب في وادي بردى، مبينا أن القوات المنتشرة في تلك المنطقة تابعة لقوات النظام.
وكانت قوات النظام بدأت هجوماً على قرى وادي بردى، منذ أكثر من أسبوعين، أدى إلى انقطاع المياه عن مدينة دمشق وريفها، نتيجة خروج نبع عين الفيجة عن الخدمة.
ولم تتوقف خروقات النظام منذ إعلان اتفاق الهدنة، حيث شن اليوم حملة عسكرية شرسة على بلدات وادي بردى، مستهدفا قرى بسيمة وعين الخضرة والحسينية بعشرات الغارات الجوية والبراميل المتفجرة.

مقالات ذات صلة

قيادي في ميليشيا "الثوري الإيراني": وجودنا في سوريا قانوني

عناصر "حزب.الله" يعتدون بالضرب على مدني شرق دير الزور.. ما السبب؟

"إسرائيل وإيران" تخادم استراتيجي أبعد من التطبيع.. صفقات سلاح وتبادل للأدوار

أنباء عن مقتل قيادي بميليشيا "حزب الله" في تفجير جنوب لبنان والحزب ينفي

لبنان.. انفجار يهز موقعا لميليشيا "حزب الله" في لبنان

موقع إسرائيلي يكشف المسؤول عن اغتيال "عماد مغنية" في سوريا